14:32 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بعث أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم السبت، برسالة خطية إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، سلمها له وزير الخارجية الكويتي أحمد ناصر المحمد الصباح.

    وبحسب وكالة الأنباء الكويتية، تضمنت الرسالة العلاقات الثنائية الأخوية المتينة والوطيدة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات وعلى كافة الأصعدة، وآحر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.

    وتأتي رسالة أمير الكويت إلى السيسي قبل أيام من انعقاد الدورة الـ41 للقمة الخليجية المزمع عقدها في مدينة العلا بالمملكة العربية السعودية، الثلاثاء المقبل.

    ووجه أمير الكويت عددا من الرسائل الخطية المماثلة لقادة دول مجلس التعاون الخليجي، كان من بينهم: العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، السلطان ھیثم بن طارق سلطان عمان، رئيس دولة الإمارات الشیخ خلیفة بن زاید بن سلطان آل نھیان، عاهل البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني.

    وجاءت رسالة أمير الكويت إلى الرئيس المصري، في ظل الحديث عن احتمالية التوصل إلى اتفاق بشأن المصالحة الخليجية مع قطر وإنهاء المقاطعة العربية ضد الدوحة التي طال أمدها لأكثر من 3 سنوات.

    وكان أمير دولة الكويت، نواف الأحمد الصباح، قد أعلن في وقت سابق، عن "إجراء مفاوضات مثمرة ضمن جهود تحقيق المصالحة الخليجية، معربا عن "سعادته باتفاق حل الخلاف بين الأشقاء، والحرص على التضامن الخليجي والعربي".

    وأعلنت الدول الأربع (السعودية، والإمارات، والبحرين، ومصر) ، في يونيو/ حزيران 2017، قطع علاقاتها مع قطر وفرض إغلاق عليها، ووضعت 13 شرطاً للتراجع عن إجراءاتها وقطع العلاقات، فيما أعلنت الدوحة رفضها لكل ما يمس سيادتها الوطنية واستقلال قرارها، مؤكدة في الوقت نفسه استعدادها للحوار على قاعدة الندية واحترام السيادة.

    انظر أيضا:

    مصر تعلق مجددا على حل الأزمة الخليجية والمصالحة مع قطر
    مصر تعلن لأول مرة عن "تفاهمات واتصالات" تمت بشأن المصالحة مع قطر
    مصر تحدد متطلبات اتفاق "المصالحة الخليجية" مع قطر... فيديو
    بعد زيارة ولي عهد أبو ظبي... الرئاسة المصرية تكشف آخر تطورات المصالحة مع قطر
    الكلمات الدلالية:
    القمة الخليجية, مصر, الكويت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook