08:20 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 66
    تابعنا عبر

    تحدث وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، عن المطالب الـ13 التي وضعتها دول المقاطعة للتصالح مع دولة قطر.

    وقال قرقاش، خلال مقابلة مع شبكة "CNN" الأمريكية، إن بلاده "وضعت ثقتها في السعودية لقيادة العملية التفاوضية"، معتبرا أن "المطالب الـ13 كانت تعبر عن الحد الأقصى للموقف التفاوضي".

    وردا على سؤال عما حدث للائحة الـ13 مطلبا التي وضعتها الدول الأربع منها على سبيل المثال إغلاق قناة الجزيرة وإغلاق قاعدة عسكرية تركية وتقليص تعاون الدوحة مع إيران، قال قرقاش: "وجهة نظري، وقلنا ذلك دائما، إن المطالب الـ13 في ذلك الوقت كانت تعبر عن الحد الأقصى للموقف التفاوضي، اعتقد أن ما وصلنا إليه اليوم هو الخطوط العريضة العامة التي تحكم بشكل أساسي العلاقات بين دول مجلس التعاون الخليجي وفي حالة مصر أيضا وهي عضو في جامعة الدول العربية".

    وأضاف قرقاش: "لذا هذه كانت ما يمكن تسميته الخطوط العريضة العامة لكيفية تقدم هذه العلاقة، وأعتقد أننا راضون جدا عن هذا ونريد البناء عليه ونريد أن ننظر إلى المستقبل للبناء عليه، والتأكد من أن دول مجلس التعاون الخليجي في هذه المنطقة المضطربة للغاية هي أكثر صلابة وتوحيدا وتتطلع للمستقبل بانسجام تام".

    ياتي ذلك بعدما شهدته "قمة العلا"، التي انطلقت بالسعودية، في وقت سابق أمس الثلاثاء، من إسدال للستار على الأزمة الخليجية التي دخلت عامها الرابع إثر خلافات سياسية بين كل من مصر والإمارات والسعودية والبحرين من جهة، وبين قطر من جهة أخرى، ووافقت الدول الأربع على إعادة العلاقات مع قطر بما في ذلك الرحلات الجوية.

    من جانبه، أعلن الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، نايف فلاح الحجرف، مساء أمس الثلاثاء، توقيع قادة وفود دول الخليج على البيان الختامي لقمة مجلس التعاون الخليجي.

    انظر أيضا:

    البيان الختامي لـ"قمة العلا".. صف واحد وطي صفحة الماضي مع قطر
    أمير قطر: نمر بلحظات فارقة
    بعد قمة "العلا" .. أمير قطر يبعث ببرقية إلى العاهل السعودي
    وزير الخارجية القطري يعلق على نتائج اتفاق "العلا"
    تركيا ترحب بحل الأزمة الخليجية وإعلان عودة العلاقات الدبلوماسية مع قطر
    الكلمات الدلالية:
    السعودية, البحرين, مصر, الإمارات, قطر, أخبار المصالحة الخليجية, القمة الخليجية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook