20:28 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد العميد خالد الحسيني، المتحدث باسم العاصمة الإدارية الجديدة، في مصر، أنه من المقرر استقبال موظفي الدولة في الوزارات المنشأة حديثا في العاصمة الإدارية الجديدة، منتصف العام الجاري.

    ولفت الحسيني في تصريحات لفضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الخميس، إلى أن العاصمة الإدارية الجديدة، "نواة لمجتمع عمراني يشمل العديد من الأنشطة".

    وشدد على أنهم بصدد الانتهاء من مشروعات الحي الحكومي في العاصمة الإدارية بحلول شهر أبريل/ نيسان.

    وأوضح الحسيني بأنه "تم الانتهاء من نحو 70% من إجمالى مشروعات المرحلة الأولى، وأن نسبة الإنجاز فى الحي الحكومي تجاوزت 92% استعدادا لاستقبال الموظفين خلال الشهور القادمة".

    وتابع: "وصلت نسبة العمل فى منطقة الأبراج 40%، وتم الانتهاء من المدينة الرياضية بنسبة 100%".

    وأكد أن "نسبة الإنجاز فى الأحياء السكنية تتراوح ما بين 70 إلى 90%".

    والعاصمة الإدارية الجديدة مشروع واسع النطاق أعلنته الحكومة المصرية في مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري يوم 13 مارس/آذار 2015.

    وتم البدء فى إنشاء العاصمة الإدارية شرق مدينة القاهرة، بحسب موقع المجتمعات العمرانية الجديدة، لموقعها المتميز وقربها من منطقة قناة السويس والطرق الإقليمية والمحاور الرئيسية.

    ويبلغ عدد السكان المستهدف خلال المرحلة الأولى نحو 0.5 مليون نسمة بالإضافة إلى عدد 40 إلى 50 ألف موظف حكومي يتم نقلهم بالمقرات الجديدة، مع التخطيط لزيادة الطاقة الاستيعابية إلى 100 ألف موظف بعد الثلاثة أعوام الأولى.

    وتبلغ المساحة الإجمالية للمدينة 170 ألف فدان، وعدد السكان عند اكتمال نمو المدينة 6.5 مليون نسمة، فرص العمل المتولدة نحو 2 مليون فرصة عمل.

    إنفوجرافيك العاصمة الإدارية الجديدة في مصر
    © Sputnik . Mohamed Mostafa
    إنفوجرافيك العاصمة الإدارية الجديدة في مصر

    انظر أيضا:

    توجيهات جديدة من السيسي بشأن سيناء والعاصمة الإدارية
    رئيس وزراء مصر يعبر "ممر للتعقيم" قبل تفقد مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة
    متحدث: الأعمال مستمرة في العاصمة الإدارية الجديدة بمصر
    مصر تعلن نقل 50 ألف موظف إلى العاصمة الإدارية الجديدة على مدار 3 أشهر
    الكلمات الدلالية:
    مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook