03:42 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أعلنت أجهزة أمنية إسرائيلية، اليوم الاثنين، مصادرة بضائع وأموال تركية تزيد قيمتها عن 100 ألف دولار، كانت موجهة لتمويل حركة حماس.

    وبحسب صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية، فإن العملية نفذها المكتب الوطني لمواجهة الإرهاب التابع لوزارة الدفاع، وجهاز الأمن الداخلي (شين بيت)، وهيئة الجمارك. 

    وقالت الصحيفة إن وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس وقع أوامر بمصادرة بضائع وأموال قيمتها 121 ألف دولار.

    وذكرت أن هذه الأموال جرى تحويلها عبر شركات تجارية من قبل أعضاء في حركة حماس متواجدين في تركيا إلى أعضاء بالحركة في الضفة الغربية.

    وعقب العملية قال غانتس: "سوف نستمر بلا هوادة في مواجهة الإرهاب، وتعقب بنيته التحتية في أي مكان داخل إسرائيل، أو خارجها".

    وفي ديسمبر/ كانون الأول، وقع غانتس أمرا بمصادرة 4 ملايين دولار، قال إن إيران حولتها إلى حماس في قطاع غزة.

    وقالت وزارة الدفاع الإسرائيلية آنذاك إن الأموال كانت موجهة لتطوير البنية التحتية لغزة والتي تشمل إنتاج أسلحة ودفع مرتبات لـ "الإرهابيين".

    انظر أيضا:

    في زعم جديد... ليبرمان: "حماس" تطور قنابل عنقودية وطائرات مسيرة بمحركات نفاثة
    "حماس": إهمال إسرائيل المتعمد للأسرى سبب تزايد إصابتهم بكورونا
    إعلام: مباحثات سرية بين إسرائيل وحماس للتوصل لصفقة تبادل أسرى
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook