10:37 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلنت السلطات الجزائرية موعد وشروط عودة الرحلات الجوية بين العاصمة الروسية، موسكو، والجزائر.

    وقالت صحيفة "النهار" الجزائرية إن مكتب "الجوية الجزائرية" بموسكو دعا المواطنين المعنيين إلى الحجز أو طلب شراء التذكرة عبر البريد الإلكتروني، "airalgeriemoscow@mail.ru" مع نسخة من جواز السفر والتذكرة.

    يأتي ذلك استعدادا لاستئناف الرحلات الجوية بين الجزائر العاصمة وموسكو اعتبارًا من 9 يوليو/تموز الجاري.

    ودعا مكتب الجوية الجزائرية في العاصمة الروسية، خلال بيان له، الراغبين في السفر إرسال طلب واحد فقط حتى لا يتعطل الجدول الزمني. وبالتالي، سيتم إغلاق الطلبات المتكررة دون متابعة، مشيرا إلى أنه سيظل مكتب الجوية الجزائرية في موسكو مغلقًا أمام الزوار ومراعاة للوضع الصحي.

    وفي وقت سابق، أعلن رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الجزائري، السعيد شنقريحة، يوم الأربعاء الماضي، أن بلاده ممتنة لروسيا على تعزيز إمكانات القوات المسلحة في البلاد، والمساعدة في مواجهة التهديدات والتحديات على خلفية الوضع المتدهور في المنطقة والعالم.

    وقال شنقريحة خلال لقائه مع وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، على هامش مؤتمر "موسكو للأمن الدولي": "مرة أخرى، أود أن أؤكد أن ذاكرة الشعب الجزائري ستظل ممتنة دائمًا للاتحاد السوفيتي وروسيا الاتحادية على الدعم الذي قدمته لجيشنا الوطني في تطوير القدرات والإمكانيات الدفاعية، وأيضا في مواجهة التحديات المختلفة وسط تدهور الوضع العام".

    وشدد شنقريحة على "أن الجزائر تلعب دورًا مركزيًا ليس فقط في البحر الأبيض المتوسط وشمال أفريقيا، إنما في جميع أنحاء القارة".

    ووفقاً لرئيس الأركان، فإن المنطقة منذ عدة سنوات تميّزت بوجود عوامل أزمة كبيرة تؤثر بشكل طبيعي على الاستقرار مثل ليبيا ومالي، وشدد على أن العلاقات بين روسيا والجزائر "قوية جدا وتقوم على أساس متين وعزيز".

    انظر أيضا:

    الرئيس تبون يعين أيمن بن عبد الرحمن وزيرا أولا للحكومة الجزائرية الجديدة
    رئيس "حركة مجتمع السلم" الجزائرية يكشف أسباب عدم المشاركة في الحكومة
    وزير خارجية الجزائر يجري مباحثات ثنائية مع نظيره الهندي
    سوريا والجزائر تتفقان على تعزيز العلاقات بين البلدين
    الجزائر.. انتشار السلالة البريطانية والموجة الثالثة على الأبواب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook