07:52 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال عضو لجنة مفاوضات سد النهضة في مصر، الدكتور علاء الظواهري، اليوم الأحد، إن الملء الثاني لسد النهضة ينتهي في 23 يوليو/ تموز الجاري وبإجمالي تخزين 9 مليارات متر مكعب من المياه.

    ونقل موقع "مصراوي"، عن الظواهري، قوله إن هذه الحسابات تعتمد على مراقبة حركة وسقوط الأمطار عبر الأقمار الصناعية، منذ سقوطها على الهضبة الإثيوبية حتى وصولها للسد العالي بأسوان.

    وأضاف أن

    "أديس أبابا ستنتهي في 23 يوليو القادم من الملء الثاني لسد النهضة، لافتا إلى استحالة الوصول لـ 13.5 مليار متر مكعب".

    وتابع: "إثيوبيا لديها مشكلات تقنية وأزمات في البناء مما جعل منطقة الممر الأوسط بارتفاع 573 مترا، وهذا سيجعلها تخزن 5 مليارات متر مكعب ليكون إجمالي التخزين 9 مليارات".

    وأكد أن "الملء الثاني لن يؤثر على مصر في الوقت الحالي؛ نظراً لتعويض الفارق من السد العالي، لكن الخطر سيكون تراكمي خصوصا في فترات الجفاف".

    وكان الإعلامي المصري أحمد موسى قد استعرض، أمس السبت، صورا، تظهر توربينات سد النهضة الإثيوبي لأول مرة، مؤكدا أن مصر لديها كافة المعلومات والتفاصيل المتعلقة بسد النهضة، وأنها على دراية بموعد تشغيله.

    وقال موسى إن إثيوبيا تقول إنها ستولد الكهرباء من السد الشهر المقبل، لكن لجنة المفاوضات المصرية التي طالعت أحدث صور لتوربينات السد تؤكد أنه لا يمكن لإثيوبيا توليد الكهرباء في هذا التوقيت.

    يأتي ذلك وسط خلاف حاد بين دول المصب مصر والسودان، وبين إثيوبيا، لم ينته بعد حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة، والتي فشلت كل جولات المفاوضات بين الأطراف الثلاثة في التوصل لاتفاق حولها.

    إنفوجرافيك
    © Sputnik
    سد النهضة.. آمال إثيوبيا ومخاوف مصر

    انظر أيضا:

    رئيس البرلمان المصري: الحل العادل لأزمة سد النهضة يمنع المنطقة من الانزلاق إلى الصراع
    إعلامي مصري يعرض صورا لتوربينات سد النهضة الإثيوبي... فيديو
    رئيس وزراء إثيوبيا: سد النهضة مصدر لإعلان قوتنا ووحدتنا
    علي جمعة: مفتي إثيوبيا تطاول على شيخ الأزهر ويوظف الدين الإسلامي في أزمة سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook