06:07 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    قال رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني عبد الفتاح البرهان إن بلاده تتعرض لـ "هجمة مقصودة" تستهدف تفتيتها واختراقات تهدد أمنها الوطني.

    جاء ذلك خلال زيارته لمقر جهاز المخابرات العامة برفقة عضوي مجلس السيادة شمس الدين كباشي، وياسر العطا، بحسب صحيفة "السوداني" المحلية.

    وشدد البرهان على أهمية جهاز المخابرات العامة في حفظ الاستقرار وحماية الأمن بالسودان خلال الفترة الانتقالية، معتبرا أن "وحدة وقوة الأجهزة الأمنية هي التي حفظت البلاد من الانهيار الشامل".

    ومضى البرهان مؤكدا على أهمية جهاز المخابرات العامة: "إذا فقدنا الجهاز حنمشي عميانين ومظلمين وحنقع في أقرب حفرة قدامنا".

    ووصف المرحلة التي يمر بها السودان بـ "المفصلية "، داعيا إلى تغليب المصلحة العامة على المصالح الحزبية والشخضية الضيقة، على حد وصفه.

    واعتبر أن جهاز المخابرات العامة، يتعرض كغيره من المنظومة الأمنية إلى "هجمة شرسة".

    وأوضح أن الحديث يدور عن "هجمة مقصودة تستهدف تفتيت السودان، في ظل الكثير من التهديدات مهددات والاختراقات التي تهدد الأمن الوطني"، دون توضيح طبيعة أو ذكر الجهات التي تقف خلفها.

    انظر أيضا:

    البرهان يهنئ السيسي بذكرى ثورة يوليو
    السودان.. نجاة قطار من كارثة محققة بعد تخريب خطوط السكة الحديد
    قانون الحكم الإقليمي... هل يمنح الاستقرار لدارفور في السودان؟
    السودان... البرهان يتحدث عن "الطريق الأوحد" لحل أزمة سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook