19:01 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية القطري، محمد بن عبدالرحمن، اليوم الجمعة، موقف بلاده من نتائج الاجتماع الدولي حول عملية السلام في أفغانستان والذي عقد بالدوحة.

    وقال بن عبد الرحمن عبر حسابه الرسمي في تويتر: "نرحب بالنتائج الإيجابية للاجتماع الدولي حول عملية السلام في أفغانستان بالدوحة".

    وأضاف الوزير القطري: "ندعو جميع الأطراف المشاركة إلى اتخاذ خطوات أكثر نحو بناء الثقة وتكثيف الجهود من أجل التوصل إلى تسوية سياسية ووقف شامل لإطلاق النار في أسرع وقت ممكن".

    وكان البيان الختامي لاجتماع الدوحة بشأن التسوية في أفغانستان قد أكد أمس الخميس، إجماع الأطراف على ضرورة تعجيل عملية السلام في البلاد وحثهم الحكومة و"طالبان" على خطوات بناء الثقة ووقف العنف والهجمات بشكل فوري.

    ودعى المشاركون إلى آلية لتقديم حكومة تمثيلية، واتفقوا على أهمية عدم اتخاذ أفغانستان بمثابة قاعدة تهدد أمن الدول الأخرى".

    كما التزم المشاركون بأهمية المساعدة في إعادة إعمار أفغانستان عقب التسوية وعبروا عن دعمهم لجهود دولة قطر في عملية السلام الأفغانية.

    يأتي ذلك، في ظل تحولات متسارعة ووسط هجمات وتقدم لافت لحركة طالبان في محاور عدة في أفغانستان، إذ تشهد الساحة الأفغانية مواجهات دامية بين الحكومة وحركة طالبان(المحظورة في روسيا)، التي أعلنت سيطرتها على مناطق واسعة في البلاد بالإضافة إلى المعابر الحدودية مع طاجيكستان ومراكز التفتيش على الحدود مع إيران وتركمانستان.

    وتصاعدت وتيرة المواجهات بين قوات الأمن الأفغانية ومسلحي حركة طالبان، تزامنا مع بدء انسحاب القوات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي (الناتو)، مطلع أيار/مايو الماضي، والمقرر اكتماله بحلول 11 أيلول/سبتمبر المقبل.

    انظر أيضا:

    شويغو: الوضع في أفغانستان اليوم أكثر تعقيدا مما كان عليه بعد انسحاب القوات السوفيتية
    أمريكا تطالب مواطنيها بمغادرة أفغانستان فورا
    البنتاغون: إرسال 3 آلاف جندي أمريكي من الكويت والسعودية إلى أفغانستان
    إحباط في أمريكا بسبب سرعة انهيار الجيش الأفغاني وبايدن حزين لضياع ألف مليار دولار
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook