03:04 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف، بأنه لا توجد أسباب مسبقة لإرسال قوات روسية إلى أفغانستان، لافتا إلى أن روسيا ستركز بشكل أساسي على الجهود السياسية والدبلوماسية من أجل البحث عن طرق لإقامة حوار بين الأفغان وتسوية سلمية للمشاكل القائمة في هذا البلد.

    موسكو - سبوتنيك. وأضاف باتروشيف، في مقابلة مع صحيفة ازفيستيا الروسية ردا على سؤال عما إذا كان من المتوقع دخول  وحدات عسكرية روسية إلى أفغانستان على غرار سوريا، قائلا :"لا توجد أسباب لذلك".

    وشدد باتروشيف على"ان روسيا ستركز بشكل أساسي على الجهود السياسية والدبلوماسية والبحث مع الشركاء عن طرق لإقامة حوار بين الأفغان وتسوية سلمية للمشاكل القائمة في البلاد..".

    وأحكمت حركة طالبان (المحظورة في روسيا) قبضتها على أفغانستان؛ تزامنا مع انسحاب القوات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي "ناتو"، الذي بدأ في مايو/ أيار الماضي، وينتهي في سبتمبر/ أيلول المقبل.

    ودخل مقاتلو الحركة، الأحد الماضي، العاصمة كابول، دون أن يواجهوا مقاومة تذكر من القوات الحكومية، خاصة بعد مغادرة الرئيس أشرف غني البلاد "حقنا للدماء"، على حسب قوله.

    ومع دخول مقاتلي حركة طالبان العاصمة الأفغانية، سابقت البلدان الغربية الزمن، لإجلاء دبلوماسييها والمتعاونين معها من هذا البلد.

    وشهد مطار كابول، الاثنين الماضي، حالة واسعة من الفوضى، نتيجة اقتحام مئات المواطنين الصالات وحتى مدرج الإقلاع؛ في محاولة لمغادرة البلاد.

    انظر أيضا:

    وزير الدفاع الأمريكي: خطوط اتصالنا بقادة طالبان لا تزال مفتوحة
    الأمم المتحدة تنوي إجلاء موظفيها من أفغانستان بعد سيطرة "طالبان"
    أمريكا: أشرف غني لم يعد شخصية رسمية ونتواصل حاليا مع طالبان
    بايدن: طالبان متعاونون ولا مفر من الفوضى
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook