03:36 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفادت وسائل إعلام عبرية، اليوم الثلاثاء، بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، يعتزم معاقبة وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، بعد لقاء الأخير الرئيس الفلسطيني، محمود عباس (أبو مازن).

    وأفاد الموقع الإلكتروني العبري حداريم 10، في تقرير مطول له، مساء اليوم الثلاثاء، بأن نفتالي بينيت يعتزم معاقبة بيني غانتس على خلفية لقائه بالرئيس الفلسطيني، حيث قرر منعه من إلقاء خطاب في البرلمان الإسرائيلي "الكنيست" حول إيران، يوم الثلاثاء المقبل.

    وكان وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، قد وعد بتقديم تسهيلات إسرائيلية للفلسطينيين في الضفة الغربية، أثناء لقائه بالرئيس محمود عباس (أبو مازن) أول أمس الأحد، في المقاطعة برام الله.

    وبعد لقاءه أبو مازن، طلب بيني غانتس من سكرتارية الحكومة الإسرائيلية إلقاء خطاب في جلسة الكنيست المقبلة والمتعلقة بالملف النووي الإيراني، إلا أن السكرتارية رفضت طلبه، بناء على إيعاز من رئيس الوزراء نفسه، نفتالي بينيت.

    وأكد الموقع أنه رغم موافقة بينيت المسبقة على لقاء غانتس مع الرئيس عباس، فإن تلك الموافقة قد اقتصرت على الحديث عن المجالات الاقتصادية والأمنية فحسب، خاصة ما يتعلق منها بالتنسيق حول نقل المساعدات القطرية إلى قطاع غزة، إلا أن حديث غانتس عباس قد تناول ملفات وقضايا سياسية أخرى لم يرغب بينيت في التطرق إليها.

    يمكنكم متابعة المزيد من أخبار إسرائيل الآن عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    رئيس المخابرات المصرية يزور القدس للقاء بينيت وغانتس عقب إطلاق صواريخ من غزة
    مصدر مقرب من بينيت: لا توجد عملية سياسية مع الفلسطينيين ولن تكون
    قناة عبرية تكشف حقيقة غفوة بايدن أثناء لقائه مع بينيت... فيديو
    العاهل الأردني يؤكد أنه التقى بينيت وغانتس ويقول إن حرب غزة الأخيرة "جرس إنذار"
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook