02:41 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    طالب المجلس الرئاسي الليبي، بصفته القائد الأعلى للجيش الليبي، اليوم الجمعة، كافة القوات، التي اشتبكت أو في حالة اشتباك حالياً في العاصمة الليبية طرابلس بالتوقف الفوري والعودة إلى مقراتها وثكناتها دون أي تأخير، داعياً رئيس الأركان العامة للجيش لاتخاذ الإجراءات الفورية حيال آمري القوات.

    بنغازي – سبوتنيك. وجاء في بيان صحفي صادر عن المجلس الرئاسي الليبي، حصلت وكالة "سبوتنيك" على نسخة منه: "تابع القائد الأعلى للجيش الليبي الأحداث المؤسفة، التي حصلت بمدينة طرابلس خلال الساعات الماضية، وما خلفته من أضرار بالممتلكات العامة والخاصة وترويع المواطنين الآمنين، ووضعاً للأمور في نصابها الصحيح فقد أصدر القائد الأعلى للجيش الليبي التعليمات الفورية".

    وطالب المجلس الرئاسي والقائد الأعلى للجيش الليبي "كافة القوات التي اشتبكت أو في حالة اشتباك حالياً فيما بينها التوقف الفوري والعودة إلى مقراتها وثكناتها دون أي تأخير ومهما كانت الأسباب".

    كما دعا رئيس الأركان العامة للجيش الليبي "لاتخاذ الإجراءات الفورية حيال آمري تلك القوات التي حصل بينهما الاشتباك، وممارسة ما يخوله له القانون من صلاحيات تحقق السيطرة على الموقف وإبلاغا بأي إجراء يتم اتخاذه"، مطالباً المدعي العام العسكري "مباشرة التحقيق الفوري مع آمري تلك القوات، بما في ذلك المتسببين في تلك الاشتباكات واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم وفقاً للقوانين المعمول بها وموافاتنا بالإجراءات التي يتم أتخاذها فوراً".

    هذا واندلعت اشتباكات عنيفة، فجر الجمعة، وما زالت مستمرة، بين مليشيا دعم الاستقرار ومليشيات 444، في العاصمة الليبية طرابلس.

    وكشفت مصادر محلية أن الاشتباكات التي اندلعت وتيرتها فجر اليوم، ما زالت مستمرة حتى هذه اللحظة، في منطقة صلاح الدين وطريق السدرة، جنوبي العاصمة طرابلس.

    انظر أيضا:

    ليبيا... اشتباكات طرابلس تهدد إجراء الانتخابات ونواب يحذرون من صراع النفوذ
    البعثة الأممية في ليبيا قلقة من اشتباكات طرابلس وتدعو لوقف الأعمال العدائية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook