16:27 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، أن عودة سفير بلاده إلى فرنسا مجددا مشروط باحترام باريس التام للجزائر.

    وقال تبون، في تصريحات نقلها التلفزيون الرسمي: "عودة سفيرنا إلى باريس مشروط باحترام تام للجزائر"، داعيا الرئيس الفرنسي إلى أن ينسى أن الجزائر كانت مستعمرة فرنسية".

    وتعيش الجزائر وفرنسا أزمة جديدة، حيث قررت رئاسة الجمهورية الجزائرية، يوم السبت الماضي، استدعاء سفيرها في العاصمة الفرنسية باريس.

    يأتي هذا القرار على خلفية تصريحات للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نشرتها صحيفة "لوموند" حول الذاكرة الفرنسية في الجزائر، وهو الأمر الذي أثار جدلا في ظل أزمة قائمة بين البلدين بسبب خفض باريس عدد التأشيرات الممنوحة للجزائريين.

    وأكد متحدث باسم القوات المسلحة الفرنسية أن الجزائر، أغلقت مجالها الجوي أمام الطائرات الفرنسية.

    أما مالي فقد استدعت يوم الثلاثاء الماضي، السفير الفرنسي بالبلاد لإبلاغه احتجاجها على تصريحات ماكرون والتي انتقد خلالها الحكومة في مالي قائلا إنها "لا تعتبر حكومة كونها منبثقة من انقلابيَين".

    يمكنكم متابعة المزيد من أخبار العالم الآن عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    منظمة جزائرية: حان الوقت لمراجعة العلاقات مع فرنسا
    الجزائر تستدعي سفيرها في فرنسا للتشاور
    مستشار الأمن القومي الأمريكي في مصر... فرنسا تقلص التأشيرات لمواطني الجزائر والمغرب
    التوترات بين فرنسا والجزائر... ما علاقة المقاطعة مع المغرب بالأزمة؟
    خسائر فرنسا من وراء إغلاق المجال الجوي الجزائري أمام طيرانها العسكري
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook