Widgets Magazine
14:03 17 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    راعي من إيران

    أكثر عمل ممل في تاريخ السينما...فيلم من 8 ساعات دون ممثلين أو حوار

    © AP Photo / Ebrahim Noroozi
    ثقافة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يبحث فيلم من ثماني ساعات عن جمهور يرغب في إحصاء قطعان من الأغنام أو على الأقل مراقبتها وهي تسير بالتصوير البطيء فيما وصف بأنه أكثر عمل ممل في تاريخ السينما.

    ويخلو الفيلم المعروض بالتصوير البطيء من أي ممثلين أو قصة أو حوار. بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

    يتألف فيلم "با با لاند" بالكامل من لقطات بالتصوير البطيء لقطعان من الأغنام تتجول في حقل. وجرى تصوير الفيلم في إسيكس بإنجلترا وأنتجه مؤسسو تطبيق "كالم" للتأمل.

    وقال مايكل أكتون سميث أحد المنتجين التنفيذيين والمؤسس المشارك لتطبيق كالم في بيان، "لا ننتظر أن يحطم سجلات مبيعات التذاكر لكن نعتقد أنه سيكون له جمهور متخصص".

    وقال المنتج بيتر فريدمان في بيان، إنه يعتقد أن الفيلم قد يصبح أكثر الأفلام مللا على الإطلاق مضيفا، "نأمل أن يمل الجمهور أيضا".

    وفيلم "با با لاند" أحدث إنتاج متخصص مما يسمى بالسينما البطيئة المعروفة بلقطات طويلة وحوار أو سرد قليل وربما معدوم.

    ولا يعرف مدى تقبل الجمهور لفكرة إحصاء عدد الأغنام لكن مشاهدي التلفزيون البريطاني أعربوا من قبل عن بعض الحماس تجاه هذا النوع من الإنتاج السينمائي.

    ومن المقرر عرض الفيلم في موعد يحدد لاحقا في سبتمبر/ أيلول بسينما الأمير تشارلز في لندن.

    انظر أيضا:

    "قراصنة البحر الكاريبي" يتصدر إيرادات السينما في أمريكا الشمالية
    "تدمر" في عيون السينما السورية -الروسية
    خالد أبوالنجا: أدعم السينما الفقيرة...وحصاري في مصر جعلني أكثر تطورا
    الكلمات الدلالية:
    مبيعات, التصوير, السينما, لندن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik