19:06 15 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    من مشاهد المسلسل الروسي - المصري ابتسم أنت في مصر

    بالفيديو...ماذا يخبئ لنا أول فيلم سينمائي روسي مصري مشترك

    © Sputnik . Kirill Kuznetsov
    ثقافة
    انسخ الرابط
    0 00

    يستعد المخرج المصري خالد مهران لتوزيع فيلمه الجديد في روسيا والذي يعتبر أول فيلم للعرض العالمي بين مصر وروسيا.

    سبوتنيك. الفيلم يحمل اسم "ابتسم أنت في مصر"، وقد تم تصويره في كل من روسيا ومصر وهو مأخوذ عن رواية تحمل نفس الاسم للكاتبة الروسية إلينا سبربيرياكوفا، ومن المفترض عرضه أيضاً في 16 دولة ناطقة باللغة الروسية إضافة إلى الولايات المتحدة.

    وفي تصريح خاص لـ"سبوتنيك"، قال المخرج المصري خالد مهران إن فكرة الفيلم جاءت بعد قراءته للجزء الأول من الرواية التي لاقت نجاحاً كبيراً في روسيا، مشيراً إلى وجود نية لتصوير أجزاء أخرى من الرواية.

    من مشاهد المسلسل الروسي - المصري ابتسم أنت في مصر
    © Sputnik . Kirill Kuznetsov
    من مشاهد المسلسل الروسي - المصري ابتسم أنت في مصر

    وتحكي قصة الفيلم عن 4 فتيات روسيات كن يرقصن في فرقة فنية في الفترة ما  بين 1992 و 1993 أي في فترة انهيار الاتحاد السوفييتي، وبسبب ما كانت تعانيه البلاد من أحوال سيئة قررت الفتيات السفر للعمل في مصر، لكن العروض الفنية التي كن يقدمنها لم تلق رواجا في هذا البلد العربي بسبب اختلاف ثقافات البلدين، إلا أن ذلك لم يمنعهن من قبول التحدي والعمل على تطوير مهارتهم في الرقص، وبذلك يقررن البقاء في مصر. وهنا تبدأ أحداث الفيلم!  

    وأشار مهران إلى أن هدفه الأساسي من اخراج الفيلم هو نيته إعادة إحياء التبادل الثقافي بين روسيا ومصر بعد قطيعة استمرت 54 سنة، وأضاف أنه يرى أهمية بالغة في عرض الأفلام المصرية في روسيا، وبالعكس، حيث هناك الكثير من المعلومات التي لا يعرفها الشعب المصري عن ثقافة الشعب الروسي، وهذا الفيلم يلعب دورا هاما في هذا التبادل وسيسمح للشعبين التعرف على بعضهم أكثر وأكثر حسب تعبيره.

    من مشاهد المسلسل الروسي - المصري ابتسم أنت في مصر
    © Sputnik . Kirill Kuznetsov
    من مشاهد المسلسل الروسي - المصري ابتسم أنت في مصر

    وعن تصوير الفيلم يقول المخرج المصري إنه قد تم في مناطق مختلفة من موسكو إضافة إلى الغردقة والقاهرة وذلك بهدف إظهار معالم سياحية من البلدين، حيث أن المشاهد العربي بذلك سيكتشف طيبة الشعب الروسي وبساطته وحبه للقراءة إضافة إلى إيصال معلومات للمشاهد العربي عن فترة انهيار الاتحاد السوفييتي، كما أن هناك صورة نمطية عند المشاهد العربي وهي أن النجاح يمكن تحقيقه خارج البلاد وهذا أمر خاطئ، حيث أن الفيلم يوضح أن النجاح يمكن تحقيقه في أي مكان.

    من مشاهد المسلسل الروسي - المصري ابتسم أنت في مصر
    Kirill Kuznetsov
    من مشاهد المسلسل الروسي - المصري ابتسم أنت في مصر

    أما عن الصعوبات التي واجهت فريق العمل أثناء التصوير يقول المخرج المصري خالد مهران إن المشكلة الأساسية كانت اللغة وإيصال الاحساس خلال التمثيل، لكن ذلك كان فقط في الأيام الأولى ليصبح كل شيء على ما يرام فيما بعد. ويضيف مهران أن التصوير استمر نحو 3 أسابيع وأن الفيلم سيتم عرضه بعد نهاية بطولة كأس العالم 2018 التي تقام في روسيا.

    الممثلة الروسية ماريا ريفال تحدثت لسبوتنيك عن دورها الذي يتمحور في شخصية فتاة تقرر ان تجمع صديقاتها لتكوين فرقة  للرقص والسفر إلى مصر نتيجة الظروف الغير آمنة التي كان يعاني منها الاتحاد السوفييتي. وقالت ريفال إن العمل في البداية كان صعباً بعض الشيء نتيجة اختلاف الثقافات وأسلوب الأداء حيث كان المخرج المصري يترك للمثل حرية التعبير والأداء واختيار ما يتناسب مع مشاعره، وهو أمر غير موجود في روسيا حيث يتم فرض طريقة أداء المشهد بكامل تفاصيله، وتيم التحضير لتصوير المشاهد قبل شهر من بداية التمثيل.

    من مشاهد المسلسل الروسي - المصري ابتسم أنت في مصر
    © Sputnik . Kirill Kuznetsov
    من مشاهد المسلسل الروسي - المصري ابتسم أنت في مصر

    ومن الصعوبات أيضاً قالت ماريا كانت مشاهد الرقص، حيث اضطرت مع زميلاتها إلى تعلم رقصات فنية في فترة قياسية التي كانت يوماً واحداً فقط. إلا أنها أشارت إلى أن المخرج كان متعاوناً جداً ويراعي الاختلاف بين الثقافتين.

    وما أدهش ماريا حقاً هو أنها لم تكن تعلم أن مصر بلد رائد في الإنتاج السينمائي العربي، وهذا الأمر لا يعرفه الكثير من الروس، والبعض يعتقد أن العالم العربي هو عالم مليء بالحروب فقط حسب قولها.

    وفي الختام أضافت ماريا أنها كانت سعيدة جداً بالتجربة العالمية التي أضافت لها مزيداً من الخبرة.

    انظر أيضا:

    نيللي كريم تبحث عن زوجها "المختفي" في موسكو وتبدي استعدادها للمشاركة في السينما الروسية
    اجتماع مصري روسي لبدء الرحلات إلى شرم الشيخ والغردقة
    تفاصيل أول فيلم مصري روسي
    الكلمات الدلالية:
    ماذا يخبئ لنا أول فيلم سينمائي روسي مصري مشترك, ابتسم أنت في مصر, فيلم سينمائي, فيلم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik