19:18 23 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    برلين

    سياسة الحماية التجارية تلقي بظلالها على مصانع أكبر اقتصاد أوروبي

    © REUTERS / Fabrizio Bensch
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 30

    أظهرت بيانات، اليوم الخميس، تراجع طلبيات التوريد الصناعية الألمانية على غير المتوقع في يوليو/ تموز، بسبب ضعف الطلب الخارجي، وذلك في علامة جديدة على أن المصانع في أكبر اقتصاد أوروبي تتأثر سلبا بسياسات الحماية التجارية.

    وقال معهد الإحصاء الاتحادي إن عقود السلع الألمانية الصنع انخفضت 0.9 بالمئة بعد هبوطها 3.9 بالمئة وفقا للبيانات المعدلة للشهر السابق.

    تخالف القراءة تقديرات المحللين في استطلاع أجرته "رويترز" حيث توقعوا ارتفاعا نسبته 1.8 بالمئة.

    وأشارت البيانات إلى أن الطلبيات الخارجية هبطت 3.4 بالمئة، وجاء أكبر انخفاض في الطلب من الزبائن خارج منطقة اليورو. وارتفعت الطلبيات المحلية 2.4 بالمئة.

    وأضافت وزارة الاقتصاد بأن الضبابية المرتبطة بالتجارة الخارجية هي السبب الرئيسي وراء انخفاض الطلبيات في ستة من الأشهر السبعة الأخيرة.

    وقالت الوزارة: "الطلبيات في قطاع الصناعات التحويلية تباطأت بشكل ملحوظ منذ بداية العام بعد أداء نشط جدا في النصف الثاني من 2017".

    وأضافت: "الضبابية السائدة على الصعيد العالمي والناجمة عن النزاعات التجارية ربما كان لها دور هنا".

    انظر أيضا:

    مظاهرات عنيفة في ألمانيا ضد ميركل واللاجئين
    ألمانيا: ميركل وترامب يتشاطران القلق حول إدلب ويطالبان بمنع التصعيد
    ألمانيا تندد بمظاهرات اليمين المتطرف بعد مقتل شخص
    الكلمات الدلالية:
    رسوم التصدير, اليورو, اقتصاد, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik