07:54 GMT02 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال خبير نفطي إن خفض إنتاج النفط الذي أقرته "أوبك" وحلفاؤها، لن يؤدي إلى نتيجة إيجابية كبيرة في الأسعار، وذلك بسبب تخمة المعروض.

    وقال الدكتور ممدوح سلامة، في حديث لراديو "سبوتنيك"، إن التخمة المقدرة بـ1.8 مليار برميل ما بين نفط مخرن إلى نفط زائد بالأسواق، فضلا عن انخفاض الطلب العالمي على النفط بما يقدر بـ30 مليون برميل يوميا، يجعل من الصعب حدوث تحسن كبير في الأسعار بعد الاتفاق.

    واعتبر الخبير النفطي أن "اتفاق أوبك+ يعطي إشارة لسوق النفط بأن الدول المنتجه ستأخذ أي قرار وأي إجراءات لضمان استقرار السوق".

    وأكد أن الموافقة على خفض إنتاج 10 ملايين ب/ي تُبقي على فائض 20 مليون بين العرض والطلب وحتى لو جرى التخفيض بـ30 مليون برميل ستظل أزمة الأسعار ما بقي فيروس كورونا متفشيا.

    ورجح الخبير تعافي الأسعار في حال عودة الصين إلى السوق وممارسة نشاطها حيث أنها مسؤولة عن 80 في المئة من الطلب العالمي وأكبر مستورد للنفط، وقد يلجأ اقتصادها المتعطش للعمل إلى زيادة استيراد النفط بمقدار الضعف أو ثلاثة أمثال ما قد يعيد تعافي الأسعار خلال الصف الثاني من العام، وفق قوله. 

    وحول مطلب "أوبك +" من الدول تخفيض إنتاجها، قال سلامة: "إن الرئيس الأمريكي صرح بأنه يفضل ترك الأمور للسوق حتى يتم تحديد حجم صناعة النفط الصخري.

    وقال إن الولايات المتحدة تنتج وحدها 13 مليون برميل يوميا، مشيرا إلى أنها بحاجة إلى خفض 4 ملايين ب/ي، وهو ما يزيد على الخفض المطلوب من السعودية، لكنه استبعد قبول ترامب بهذا لأن هناك قوانين تمنعه من ذلك.

    وكانت "أوبك+" قد نجحت في توقيع اتفاق تاريخي بمشاركة دولية واسعة تعيد التوازن للأسواق عبر خفض مبدئي للإنتاج بـ10 ملايين برميل في مايو/أيار ويونيو/حزيران المقبلين.

    وأفاد البيان الختامي لدول "أوبك+" حول الجلسة الأخيرة، يوم 9 نيسان/ أبريل، بأن روسيا والسعودية ملزمتان بإنتاج ما لا يزيد على 8.5 مليون برميل من النفط يوميا في أيار/ مايو، وحزيران/ يونيو، وفقا للاتفاق الجديد لـ"أوبك+".

    انظر أيضا:

    أوبك+" تقر أكبر خفض في تاريخ إنتاج النفط عالميا
    لماذا لم ترتفع أسعار النفط بعد الاتفاق الجديد لـ"أوبك+"
    حالة مستقرة لأسعار النفط بعد اتفاق "أوبك++"
    الكلمات الدلالية:
    أوبك, النفط
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook