00:31 GMT14 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الاثنين، أن صفقة "أوبك+" برهنت على قدرة الدول على التوصل إلى صيغة مشتركة.

    كما نوه بيسكوف، إلى أن صفقة "أوبك+" الجديدة ساعدت على تجنب انهيار السوق إلى حالة الفوضى وتساعد في الحفاظ على ديناميكيات أسعار مستقرة إلى حد ما في العالم.

    وقال المتحدث الروسي للصحفيين بهذا الخصوص: "نعتقد أن هذه الصفقة ساعدت على تجنب الانزلاق إلى حالة الفوضى، وتساعد الآن في الحفاظ على ديناميكيات أسعار مستقرة إلى حد ما".

    وأضاف بيسكوف قائلا: "فيما يخص صفقة "أوبك+" نعتبرها مهمة، وهذا يؤكد على أن الدول المنتجة للنفط التي هي جزء من "أوبك+" وعدد من الدول الأخرى يمكنهم التوصل إلى إجماع، ويمكنهم تحقيق التفاهم باسم استقرار أسواق الطاقة".

    كما أكد بيسكوف أن روسيا والولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية اتفقوا على مواصلة الاتصالات فيما بينهم إذا تطلب الوضع ذلك، ولكن حتى الآن لم يتم التخطيط لمثل هذه المحادثات.

    وقال بيسكوف بهذا الصدد: "حتى الآن، لا توجد خطط، لكنهم ينسقون ويتفقون على إجراء المحادثات بسرعة كبيرة وعلى الفور، في حال لزم الأمر، نعم، خاصة وأن العاهل السعودي والرئيس ترامب والرئيس بوتين وافقوا على مواصلة التواصل، إذا لزم الأمر".

    وكانت "أوبك+" قد نجحت في توقيع اتفاق تاريخي بمشاركة دولية واسعة تعيد التوازن للأسواق عبر خفض مبدئي للإنتاج بـ10 ملايين برميل في مايو ويونيو المقبلين.

    وأفاد البيان الختامي لدول "أوبك+" حول الجلسة الأخيرة، يوم 9 نيسان/ أبريل، بأن روسيا والسعودية ملزمتان بإنتاج ما لا يزيد عن 8.5 مليون برميل من النفط يوميا في أيار/ مايو، وحزيران/ يونيو، وفقا للاتفاق الجديد لـ"أوبك+".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook