17:08 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أفادت بيانات "رفينيتيف أيكون" بأن ناقلة نفط ترفع علم إيران غادرت فنزويلا اليوم الجمعة متجهة إلى جزيرة "خارج" بإيران.

    ووفق وكالة "رويترز"، فإن تلك البيانات أكدت أن السفينة حمّلت 1.9 مليون برميل من الخام الثقيل في مرفأ خوسيه النفطي في فنزويلا، دون تغيير موقعها، وهو ما يوجبه قانون الشحن الدولي في أغلب الحالات.

    وأضافت الوكالة أن شركة "بتروليوكس" الفنزويلية لم ترد على طلب للتعقيب، ولم تحدد برامجها للتصدير ووجهة الشحنة.

    وبحسب مصدر في الشركة الفنزويلية، فإنه جرى في شهر سبتمبر/ أيلول الماضي، تفريغ 2.1 مليون برميل من المكثفات الإيرانية من ناقلة الخام العملاقة، المسجلة في قاعدة بيانات الشحن باسم "هورس"، لاستخدامها كمادة تخفيف في إنتاج النفط الفنزويلي الثقيل جدا، وبعد ذلك، حمّلت خام ميري الثقيل، وهو خام فنزويلا الرئيسي، للتصدير في إطار اتفاق بين شركتي النفط الحكوميتين بتروليوس دي فنزويلا والشركة الوطنية الإيرانية للنفط.

    وبحسب سجلات شحن عامة وبيانات من "رفينيتيف أيكون"، غيّر الكثير من ناقلات النفط أسماءها، وحتى الشركات التي تخضع لإدارتها بعد زيارة موانئ فنزويلية هذا العام تفاديا للعقوبات الأمريكية.

    انظر أيضا:

    وكالة: سادس ناقلة نفط إيرانية تقترب من سواحل فنزويلا
    أمريكا تكشف مصير عائدات ناقلات النفط الإيرانية التي تقول إنها استولت عليها
    الكلمات الدلالية:
    فنزويلا, مغادرة, إيران, ناقلة نفط
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook