07:57 GMT03 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قفزت أسهم شركة "Sunrun" التي تعد أكبر شركة للطاقة الشمسية في أمريكا، أكثر من 300% خلال العام الجاري، لتقود صعود أصول صندوق المؤشرات إنفيسكو للطاقة الشمسية (TAN) بأكثر من الضعف في عام 2020.

    وساهمت الانتخابات الرئاسية الأمريكية في تعزيز أداء سهم الشركة، في ظل وعود المرشح جو بايدن بالقضاء على انبعاثات الكربون في إنتاج الكهرباء بحلول عام 2035، ما يعني حصول قطاع الطاقة المتجددة على دعم فيدرالي، بحسب شبكة "CNN" الأمريكية.

    وذكرت الشبكة أن هذا التوجه قاد المستثمرين للتخلص من أسهم شركات الطاقة التقليدية، لا سيما شركات النفط الكبرى، وسط ارتفاع الرقابة البيئية، والاجتماعية، وحوكمة الشركات، حيث لم تعد إكسون موبيل (XOM) أكبر شركة طاقة في أمريكا من حيث القيمة السوقية، حيث حلت مكانها شركة الطاقة الشمسية والرياح NextEra Energy (NEE).

    ونقلت الشبكة الأمريكية عن لين جوريتش، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي للشركة، قوله إنها "مجرد علامة على أن مصادر الطاقة المتجددة ستكون حلا أسرع نموا وأكثر يسرا".

    واستحوذت "Sunrun" الشهر الماضي على عمليات منافستها الأكبر "Vivint" في صفقة بلغت قيمتها 3.2 مليار دولار لدمج أكبر شركتين للطاقة الشمسية في الولايات المتحدة.

    وسارع المستثمرون لشراء أسهم "Sunrun"، على أمل أن تعزز عملية الاستحواذ، إلى جانب سياسات أكثر ملاءمة من الحكومة.

    وقالت صوفي كارب، كبيرة المحللين في كي كورب: "إن سياسات بايدن مواتية للغاية للطاقة المتجددة، وتحديداً الطاقة الشمسية للمنازل".

    يأتي هذا في الوقت الذي تظهر فيه المؤشرات الأولية لنتائج فرز الانتخابات الأمريكية تقدم المرشح الديمقراطي جو بايدن على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.  

    انظر أيضا:

    قبل ساعات من الانتخابات... أبرز تصريحات بايدن وترامب المثيرة للجدل
    النتائج الأولية لانتخابات الرئاسة الأمريكية تظهر سجالا بين ترامب وبايدن في عدد من الولايات
    مدير الحملة الانتخابية: بايدن يوجه خطابا للأمريكيين
    الكلمات الدلالية:
    أسهم, شركة, جو بايدن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook