05:10 GMT27 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    هوت أسعار النفط خمسة دولارات للبرميل، اليوم الاثنين، مسجلة أسوأ يوم لها منذ مارس/آذار، بعد أن أثار اتفاق مجموعة أوبك+ لتعزيز الإمدادات مخاوف من فائض في المعروض، في وقت تتزايد فيه الإصابات بكوفيد-19 وهو ما يهدد مجددا الطلب على الخام.

    وتعثر تعافي النفط الذي استمر عاما في الأسبوعين الماضيين، بسبب احتمال ضخ معروض جديد قد يقوض الحجة لصعود الأسعار.

    ومع انتشار سلالة دلتا المتحورة من فيروس كورونا حول العالم، أقبلت صناديق الاستثمار على تقليص مراكزها الدائنة في فئات الأصول العالية المخاطر ومن بينها أيضا الأسهم.

    ولم يتضح حتى الآن كيف ستؤثر السلالة المتحورة على الطلب على النفط. وشهد الاستهلاك في الولايات المتحدة، أكبر مستهلك للوقود في العالم، تعافيا مطردا في الأسابيع القليلة الماضية لكن الهند، ثالث أكبر مستورد، قلصت الواردات بسبب وفرة في المعروض ومخاوف من تراجع الطلب.

    وقال فيل فلين كبير المحللين في برايس فيوتشرز جروب في شيكاغو، "تركيز السوق ينصب الآن على احتمالات انفجار سلالة دلتا المتحورة."

    وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول منخفضة 4.97 دولار، أو 6.8 بالمئة، لتسجل عند التسوية 68.62 دولار للبرميل.

    وهوت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط تسليم أغسطس/آب، التي ينقضي تداولها غدا الثلاثاء، 5.39 دولار أو 7.5 بالمئة لتبلغ عند التسوية 66.42 دولار للبرميل. وأغلقت عقود الخام الأمريكي تسليم سبتمبر أيلول منخفضة 5.21 دولار لتسجل عند التسوية 66.35 دولار للبرميل.

    وتوصلت منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، لحل وسط يوم الأحد لزيادة إمدادات النفط بدءا من أغسطس/آب لتهدئة الأسعار التي سجلت هذاالشهر أعلى مستوياتها في أكثر من عامين.

     

     

    انظر أيضا:

    انخفاض أسعار النفط بنسبة تقارب 4%
    هل عادت أسواق النفط إلى الانتعاش بفضل إجراءات "أوبك"؟
    اليمن... غرق باخرة نفطية قرب سواحل عدن
    النفط يتراجع أكثر من واحد في المئة بعد اتفاق "أوبك+" على زيادة الإمدادات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook