00:46 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    كاريكاتير

    الثعابين تقتل بعضها بعضا في إدلب

    كاريكاتير
    انسخ الرابط
    0 30

    صعد تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) من حجم استهدافاته لكوادر تابعة لمسلحي "هيئة تحرير الشام" (جبهة النصرة الإرهابية) في عدة مناطق في محافظة إدلب السورية، حيث تمكن من قتل عشرات مسلحي "الهيئة" بينهم ثلاثة أوزبكيين، وشيشانيان وتركي.

    الإرهابيون في إدلب يقتلون بعضهم البعض

    وأفادت مصادر محلية في إدلب لوكالة "سبوتنيك" بأن مسلحي تنظيم "داعش" قاموا خلال الساعات الماضية بشن هجوم مباغت على أحد الحواجز التابعة لـ"هيئة تحرير الشام"، واجهة تنظيم "جبهة النصرة"، شرق مدينة سراقب، وتمكنوا من قتل جميع عناصر الحاجز والبالغ عددهم 12 مسلحا، بينهم ثلاثة مسلحين "أوزبك".

    اقرأ أيضا: صراع "الأخوة" يتجدد في إدلب

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik

    المزيد من الكاريكاتير

    • الولايات المتحدة تهدد الصين بالحرب الباردة
      Last update: 14:26 14.11.2018
      14:26 14.11.2018

      أمريكا تهدد الصين بالحرب الباردة

      أعلن نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، اليوم الأربعاء، أن الصين يمكنها تجنب حرب باردة شاملة مع الولايات المتحدة وشركائها، إذا غيرت من سلوكها بشكل جوهري.

    • ستولتنبرغ: حلف الناتو غير مسؤول عما حدث في ليبيا
      Last update: 12:53 13.11.2018
      12:53 13.11.2018

      ستولتنبرغ: "الناتو" غير مسؤول عما حدث في ليبيا

      تحدث الأمين العام لحلف شمال الأطلسي"الناتو"، ينس ستولتنبرغ، في مؤتمر عقد ببرلين، عن أن الحلف ليس مسؤولا عن العملية في ليبيا، وبأن عددا من الدول الأوروبية هي من بدأتها.

      توسع حلف "الناتو" في العالم (5)
    • ماكرون بونابرت يحلم
      Last update: 16:47 06.11.2018
      16:47 06.11.2018

      ماكرون بونابرت يحلم...

      اقترح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الثلاثاء، خلق جيش أوروبي يستطيع الدفاع عن أوروبا في وجه التهديدات.

    • روسيا تبني، وأمريكا تخرب!
      Last update: 13:35 01.11.2018
      13:35 01.11.2018

      من يزرع السلام يحصد الخير

      كشف وزير النقل السوري، على حمود، عن اتفاق بين موسكو ودمشق، تصبح سوريا بموجبه مركزا لتصدير القمح الروسي إلى باقي بلدان المنطقة، مشيرا إلى أن الأمر يتطلب توسيع المرافئ السورية وإنشاء صوامع ذات طاقة استيعابية كبيرة.