05:34 GMT11 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    وصلت، يوم أمس الاثنين، فرقاطة "الأدميرال غورشكوف" إلى سيفيرمورسك بعد رحلة طويلة، قامت خلالها بالإبحار حول العالم.

    وعادت مع الفرقاطة مجموعة سفن وسفينة الدعم الخلفي المتعددة الوظائف "إلبروس" وسفينة الإنقاذ "نيكولاي تشيكر".

    وأعلن رئيس الخدمة الصحفية لأسطول الشمال القبطان، فديم سيرغا، أن البحارين العسكريين أجروا الرحلة الطويلة في 175 يوما. وقد خرجوا من سيفيرومورسك يوم 26 فبراير/شباط. وقطعوا في هذا الوقت أكثر من 40 ألف ميل بحري.

    وأصبح الإبحار حول العالم ممارسة بحرية ممتازة ومدرسة حياة لجنود أسطول الشمال، بالإضافة إلى اختبار جيد للمعدات البحرية الروسية الجديدة. وقال نائب الأميرال ألكسندر مويسيف، قائد الأسطول الشمالي، الذي التقى الفريق في سيفيرومورسك، إن فرقاطة الأدميرال غورشكوف وإلبروس قامتا بأول مرة بمثل هذه الرحلة الطويلة.

    خلال الرحلة، قام طاقم الفرقاطة الأدميرال غورشكوف بإجراء التدريبات، وشارك في العرض الرئيسي للبحرية في كرونستادت، وفي التدريبات أوشن شيلد 2019 ، وزار موانئ سبع دول أجنبية.

    انظر أيضا:

    سبب خوف الولايات المتحدة من وجود الفرقاطة "ألكسندر غورشكوف" في كوبا
    القيادة الشمالية للجيش الأمريكي تعلن مراقبتها للفرقاطة الروسية "أدميرال غورشكوف" في هافانا
    الفرقاطة الصاورخية "الأدميرال غورشكوف" تدخل بحر العرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook