11:47 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 110
    تابعنا عبر

    شكا قائد البحرية الأوكرانية، الأميرال إيغور فورونشينكو، خلال خطاب ألقاه في منتدى Age of Crimea من أن روسيا خلال الأعوام الستة الماضية عززت بشكل كبير من الإمكانات القتالية لأسطول البحر الأسود.

    وقال الأميرال خلال الخطاب، الذي نشر على "يوتيوب": "خلال ست سنوات تقريبًا، أعادت روسيا تسليح كل السفن (في أسطول البحر الأسود) بدلاً من 29 سفينة، لديها 42 منها 12 حاملات صواريخ. واليوم، يبلغ إجمالي إطلاق صواريخ "كاليبر" 72، وإذا حسبنا أسطول بحر قزوين والمكون الساحلي - مجمعا "باستيون" و"بال"- يبلغ عددها نحو 120 صاروخا".

    وأشار الأميرال إلى أن روسيا نشرت سبع غواصات في المنطقة، ستة منها "حديثة وفعالة للغاية". وأضاف فورونشينكو أنه في شبه جزيرة القرم، وبعد توحيدها مع روسيا، ظهرت أنظمة "بال" و"باستيون" المضادة للسفن.

    وخلص قائد القوات البحرية إلى أنه "يوجد طيران قوي للغاية في جميع أنحاء شبه جزيرة القرم، يضم جميع أنواع الطائرات: القاذفات، والمقاتلات، وطائرات الاستطلاع، وطائرات مضادة للغواصات وطائرات هجومية".

    انظر أيضا:

    الأسطول الروسي يراقب مدمرة أمريكية دخلت البحر الأسود
    الأسطول الروسي ينشط عند شواطئ الولايات المتحدة
    الأسطول الروسي يحصل على 55 صاروخ "أونيكس"
    الكلمات الدلالية:
    باستيون, سلاح روسيا, القرم, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook