12:25 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 291
    تابعنا عبر

    بات بإمكان منظومة روسية للدفاع الجوي إيقاف الصواريخ الهجومية، التي تطير بسرعة تعادل أضعاف سرعة الصوت، حسب مصادر إعلامية.

    وأفادت صحيفة "إزفستيا" أن الاختبارات التي أجريت لمنظومة صواريخ "إس-300 في4" المضادة للطائرات أكدت أنها لا تقدر على التعامل مع وسائل الهجوم الجوي المتوفرة حاليًا فحسب بل تستطيع اعتراض ما يمكن أن يظهر في العالم في المستقبل من وسائل الهجوم الجوي، وبالأخص الصواريخ السريعة جدا التي تعادل سرعتها أضعاف سرعة الصوت.

    وبات بإمكان منظومة "إس-300 في4" إسقاط الصواريخ الأسرع كثيرا من الصوت بفضل صاروخ اعتراضي جديد يبلغ مداه 400 كيلومتر.

    ووفق الجنرال أيتيتش بيجيف، نائب سابق لقائد القوات الجوية الروسية، فإن الصاروخ الجديد، وهو صاروخ قيد الاختبار يستطيع توفير الحماية من الأسلحة الهجومية المتوفرة حاليًا وفي المستقبل.

    وقال الخبير العسكري إيغور كوروتشينكو لراديو "سبوتنيك"، إن مصممي منظومة  "إس-300 في4" منحوها إمكانية اعتراض وتدمير كل أنواع الصواريخ العملياتية التكتيكية.

    التصدي لكل أنواع الأهداف الجوية

    وخصصت منظومة "إس-300 في4"، وهي تقنية رقمية دخلت الخدمة العسكرية في عام 2014، للحماية من وسائل الهجوم الجوي كافة. وتستطيع المنظومة التعامل مع 24 طائرة أو 16 صاروخا بالستيا في آن واحد. وتحمي منظومة "إس-300 في4" مساحة تعادل مثلي أو ثلاثة أمثال المساحة التي تغطيها منظومة "إس-300".

    وأصبحت المنظومة الآن قادرة بفضل الصاروخ الجديد الذي يقدَّر مداه بـ400 كيلومتر، على التصدي للصواريخ الأسرع كثيرا من الصوت أيضا.

    وكانت منظومة "إس-300 في4" من قبل تستخدم نوعين من الصواريخ الاعتراضية، المتوسط المدى (100 – 120 كيلومترا) والأكبر مدى (200 كيلومتر).

    وتجدر الإشارة إلى أن روسيا هي الدولة الوحيدة اليوم التي تملك السلاح الصاروخي الأسرع كثيرا من الصوت بينما لا يزال سلاح كهذا قيد الإنشاء في الولايات المتحدة الأمريكية والصين.

    انظر أيضا:

    "إس-300" تصد "هجوما" على موسكو... فيديو
    "إس 300" تطلق الصواريخ خلال المناورات...فيديو
    صواريخ "إس-300 بي إس" الروسية تصد هجوما لصواريخ عدو مفترض في طاجيكستان
    صواريخ "إس-300" تباشر في المناوبة القتالية لحماية طريق البحر الشمالي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook