05:15 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 140
    تابعنا عبر

    نشر الصحفي في صحيفة "ديلي ميل" ويل ستيوارت مقالًا حول أحدث صاروخ روسي مضاد للطائرات (9M333).

    واعتبر المراسل أنه ليس من قبيل الصدفة أن يتم عرض ذخيرة "أطلق وانس" عشية عيد الميلاد الكاثوليكي. 

    وأشار إلى أن الصاروخ مصمم لتدمير الطائرات التي تحلق على ارتفاع منخفض والمروحيات والطائرات بدون طيار. 

    وكشف أن الصاروخ يمكنه الكشف عن هدف دون توجيه إضافي بعد الإطلاق. 

    يقول المقال إن الإنتاج التسلسلي بدأ بالفعل للنشر والتوزرع للجيش الروسي.

    يمكن للذخيرة ذات الرأس الحربي الذي يبلغ وزنها خمسة كيلوغرامات أن تصيب هدفًا باستخدام تباين ضوئي أو الأشعة تحت الحمراء أو الإشعاع المضاد للتداخل.

    وخلص الصحفي البريطاني إلى أن هذا الصاروخ أصبح ابتكارًا آخرا في تحديث القوات المسلحة الروسية.

    يحتوي الصاروخ على ثلاث طرق لتشغيل الباحث والكشف عن الأهداف: التباين الضوئي والأشعة تحت الحمراء والتشويش، وهي أهم ميزة له على الصواريخ الأخرى من هذه الفئة. ويسمح بإطلاق النار على مبدأ "أطلق وانس".

    في الوقت نفسه، شرح ستيوارت، كيف تبدأ فترة الأعياد في روسيا فقط في رأس السنة الجديدة، ويحتفل بعيد الميلاد الأرثوذكسي في 7 يناير.

    انظر أيضا:

    الغواصة الروسية "كازان" تطلق بنجاح صاروخ مضاد للسفن من البحر الأبيض
    أسرع صاروخ في العالم... الدفاع الروسية تكشف عن سرعة "أفانغارد"
    خبير روسي يعلن عن صاروخ من الصعب جدا خداعه
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook