20:35 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 80
    تابعنا عبر

    أبتدعت شركة روسية مضخة ماء للغواصات العسكرية الجديدة من فئة "بوري"، وهي غواصات تحمل الصواريخ الاستراتيجية وتعمل بالطاقة النووية.

    وصممت المضخة، وهي مضخة نزح المياه، بطريقة تعزز قدرة غواصات "بوري" على التخفي عن رادارات العدو لكشف الغواصات.

    وعرضت شركة "إل غي إم" نموذجا مصغرا من مضخة الماء المبتكرة في معرض أسلحة القوات البحرية المقام في مدينة سان بطرسبورغ الروسية. وقال كبير مهندسي شركة "إل غي إم"، فياتشيسلاف دروفيتسكي، للصحفيين إن المضخة لا تصدر صوتا من الممكن أن يلتقطه رادار كشف الغواصات.
    وتبلغ قدرة المضخة 75 كيلووات، وهي تستطيع ضخ 20 مترا مكعبا إلى 100 متر مكعب من الماء في الساعة.

    وعرضت 285 مؤسسة وشركة من 13 بلدا منتجاتها في معرض "إيمدس 2021" الذي اختتمت فعالياته في 27 يونيو/حزيران. وأقيم المعرض في مركز المؤتمرات والمعارض "أكسبوفوروم" في مدينة سان بطرسبورغ على مساحة 13000 متر مربع.

    وفي هذا المعرض عرضت شركة تصدير الأسلحة الروسية "روس أوبورون إكسبورت" أحدث منتجات صناعة السفن الروسية لممثلي الدول الأجنبية.

    وأعلن منظمو المعرض أن شركة "أو إس كا" التي تدير صناعة السفن في روسيا ستسلم القوات البحرية الروسية سبع بوارج حربية جديدة في العام الحالي.

    انظر أيضا:

    عرض غواصة روسية لإنزال مغاوير البحر... فيديو
    مجلة: انطلاق "بيلغورود" الروسية "حاملة الغواصات" الصامتة وصانعة "التسونامي"
    صانع وسائط الدفاع الجوي الروسية يبدع غواصة دون طاقم بشري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook