21:14 17 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    نظام غذائي

    أفضل نظام غذائي متوازن لفترة الصوم وكيفية تفادي العطش

    © Sputnik. Alexey Kudenko
    منوعات
    انسخ الرابط
    رمضـــان كريـــم (114)
    0 127091

    يتأثر عمل الجهاز الهضمي والأيض، خلال فترة صيام شهر رمضان، حيث تنخفض أحماض المعدة وينخفض معدل الأنسولين في الجسم، كما يستخدم الجسم الدهون لإنتاج الطاقة بعد نضوب مخزون السكر، لذلك فإنه من المهم جداً حسن اختيار وجبات الإفطار لتأمين الغذاء المتوازن للجسم، والمحافظة على نسبة المياه والأملاح، ومن المهم أيضاً تناول وجبة خفيفة ووجبة السحور.

    وتقدم خبيرة التغذية العلاجية، الدكتورة سمر جمعة سليمان، لقراء "سبوتنيك" أفضل نظام غذائي يمكن اتباعه للمحافظة على صحة الجهاز الهضمي والصحة العامة في ظل  الامتناع عن تناول الطعام خلال ساعات الصوم بنهار رمضان.

    مكونات وجبة الإفطار

    يُستحسن بدء الإفطار بطبق ساخن من الشوربة، السلطة ومن ثمّ الوجبة الرئيسية، ومن المهم تناول الأطباق باعتدال لصحة أفضل، ويساعد بدء الإفطار بكوب من الشوربة على تليين المعدة وتدفئتها بعد نهار طويل من الصوم، يعوّض ذلك الجسم عن بعض السوائل التي خسرها الجسم خلال النهار ويُحضّر المعدة لاستقبال الطعام.

    ويمثل صحن السلطة طبفًا مهمًا لأنه غني بالفيتامينات والمعادن والألياف ويعطي شعورا بالشبع، فذلك يدفع لتناول كمية قليلة من الطبق الرئيسي الذي يجب أن يحتوي على مصدر للنشويات مثل الأرز، الخبز، البطاطا، المعكرونة التي تساعد على الإحساس بالشبع وتخفّف من أحماض المعدة، كما يُنصح بتناول مصدر للبروتين مثل سمك، دجاج، لحم أحمر، ومن المهم جدا تناول تمر على الإفطار (2-3 تمرات) فهي مصدر غني بالكربوهيدرات، الألياف، البوتاسيوم والماغنيسيوم.

    و لصحّة أفضل يجب تناول وجبة الإفطار بهدوء ومضغ الطعام جيداً والابتعاد عن المشروبات الغنيّة بالسكر، فهي لا تحتوي على عناصر غذائية وتزيد من حموضة المعدة، كما يُفضّل عدم الإكثار من المشروبات التي تحتوي على كافيين كالشاي، القهوة والمشروبات الغازية، فهي مدرّة للبول، كما يُنصح بتجنّب الأطعمة الغنيّة بالدّهون، السكريات والملح والابتعاد عن الأطعمة الغنيّة بالتوابل الحارة.

    مكونات وجبة السحور

    بالنسبة لوجبة السحور فهي وجبة رئيسية وأهمّيتها لا تقل عن وجبة الفطور في الأيام العادية التي لا يتخللها صوم، فهذه الوجبة تساعد الجسم على إعادة تخزين السكر في الكبد الذي يستخدمه الجسمم للحصول على الطاقة لحين حلول موعد الأفطار، وكذلك يساعد على منع حدوث الإعياء والصداع الشديد، كما تتمتع هذه الوجبة بفوائد كثيرة، حيث أنّها تُزوّد الصائم بالطاقة خلال نهار الصوم الطويل.

    وفي وجبة السحور يجب التنبّه إلى اختيار الأطعمة الغنية بالألياف فهي تحمي المعدة من الإمساك، كما يُفضّل تناول القليل من الأطعمة الغنية بالبروتين إلى جانبها. أمّا الأطعمة التي يجب تفاديها خلال وجبة السحور، هي تلك الغنية بالسكريات فهي لا تعطي الإحساس بالشبع، وكذلك يجب تفادي الأطعمة المقلية حيث أنّها تسبّب الحرقة خلال النهار وأيضاً الأطعمة الغنية بالصوديوم لتفادي العطش، كما يُنصح بتناول الفواكه وشرب الكثير من الماء.

    لتفادي الشعور بالعطش خلال شهر رمضان يُنصح بـ:

    — شُرب كمية كافية من المياه في فترات متقطعة من أجل تفادي أي انزعاج أو نفخة.

    — تجنُّب الأطعمة التي تحتوي على كمية عالية من الملح كالمكسرات المملحة والمخللات.

    — الإبتعاد عن المأكولات الغنية بالبهارات الحارة و التوابل.

    — الابتعاد عن الأطعمة المعلّبة الغنيّة بالصوديوم.

    يستحسن اختيار طرق طبخ صحية كالشوي، الطهو على البخار والسلق واستخدام المطيّبات كالثوم، البصل ، الأعشاب اليابسة، الخردل، عصير الحامض، الخل، صلصة الصويا لإضافة نكهة شهية.

    من المهم متابعة ممارسة الرياضة خلال شهر رمضان ويُعتبر الوقت الأنسب بعد الأفطار بساعتين و كذلك ممارسة الرياضة قبل الإفطار بساعة.

    الموضوع:
    رمضـــان كريـــم (114)

    انظر أيضا:

    وزيرة خارجية الهند: 10 آلاف هندي في السعودية يواجهون أزمة غذاء
    فضيحة سرقة طعام "المجانين" في سوريا
    مجموعة إرهابية تداهم منزلا لسرقة طعام في تونس
    لا طعام دون ارتداء السوار الأحمر
    وجبات طعام فلاديمير بوتين
    الكلمات الدلالية:
    الجهاز الهضمي, جوع, عطش, خبيرة تغذية علاجية, سمر جمعة سليمان, صيام, صوم رمضان, نظام غذائي, رمضان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik