13:16 GMT15 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بدأ اثنان من رسامي الغرافيتي البارزين العمل على جدارية غرافيتي في ميونخ تكريما لبطل المقاومة النازية المغمور يوهان جورج إلسر، الذي فشل في محاولة قتل أدولف هتلر في هجوم تفجيري.

    ويعكف ون ايه بي سي (WonABC) ولوميت، وهما من رسامي الشوارع، على رسم جدارية على واجهة أحد المباني في خطوة دعت إليها صحيفة "تاجستسايتونج" المحلية.

    وعلق ون ايه بي سي واسمه عند الميلاد ماركوس مولر قائلا: "أعتقد أن إلسر، بصفته أحد أهم وأول الرموز في المقاومة، يحظى بحضور قليل للغاية في ثقافة التذكر الألمانية"، حسب (د.ب.أ).

    يذكر أن إلسر قام في الثامن من تشرين الثاني/ نوفمبر عام 1939 بزرع قنبلة زمنية في قاعة "بورغر بروي كلر" في ميونخ كانت تستهدف هتلر والكثير من المسؤولين النازيين رفيعي المستوى. إلا أن هتلر غادر المكان قبل الموعد المقرر، وبالتالي لم يكن موجودا عندما انفجرت القنبلة مما أودى بحياة ثمانية أشخاص.

    واعتقل إلسر وهو عامل بمصنع، وفيما بعد حكم عليه بالسجن أكثر من خمس سنوات في معسكر داخاو قبل أن يعدم في التاسع من نيسان/ أبريل من عام 1945، قبل شهر من انتهاء الحرب العالمية الثانية.

    وتضم الجدارية البالغ ارتفاعها نحو 23 مترا وعرضها 11 مترا عدة شخصيات خيالية وأخرى من كتب الكوميكس، مثل زورو وروبن هود وهي-مان وشخصية والت ديزني خفيفة الظل جيرو جيرلوس. وستظل الجدارية الواقعة على مرأى من محطة قطار ميونخ في مكانها لفترة غير محددة.

    انظر أيضا:

    ميركل تتبرأ من فضيحة "فولكسفاغن"
    الكلمات الدلالية:
    الرجل الذي حاول قتل هتلر, غرافيتي, جدارية, ميونخ, هتلر, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook