02:45 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرحت الممثلة التونسية هند صبري، بأنها نشأت على جرأة السينما التونسية، موضحة أن الجمهور في بلادها معتاد على المشاهد الجريئة، مختلفا بذلك عن نظيره المصري.

    وقالت هند في ندوة تكريمها عن مشوارها الفني، على هامش مهرجان القاهرة السينمائي الدولي الـ39، اليوم الجمعة، إنها كانت تذهب مع والدها وهي طفلة لمشاهدة الأفلام المغربية والتونسية في السينمات، التي أشارت إلى أن مشاهدها جريئة.

    وتابعت أنها عندما قدمت إلى مصر للعمل فيها، اكتشفت ما يسمى بـ "السينما النظيفة"، لذا اتخذت قرارا محسوبا بالابتعاد عن تقديم أدوار جريئة، وذلك لأن السينما المصرية تتعامل مع الأمور في الحياة، وفق تصنيفات محددة، عكس السينما التونسية والمغربية، بحسب رأيها.

    وكانت هند صبري، قدمت في بداية مشوارها مع السينما المصرية، فيلم "مواطن ومخبر وحرامي"، من إنتاج عام 2000، ويشاركها بطولته الممثل المصري خالد أبو النجا، ومن إخراج داود عبد السيد، والذي اتسم بالجرأة في بعض مشاهده.

    وعلى الرغم من تعرضها لانتقادات وقتها بسبب فيلم "مواطن ومخبر وحرامي"، أكدت هند صبري أنه لو عاد الزمان بها إلى الوراء لكانت قدمته".

    وبينما أعلنت هند صبري اعتزالها المشاهد الجريئة، ذكرت أنها مازالت جريئة في اختيارها لمواضيع أعمالها الفنية.

    انظر أيضا:

    "ملكة التنانين" تفسر مشاهدها الجريئة في مسلسل "Game of Thrones"
    ابنة جاكي شان تفجر قنبلة إعلامية عبر تصريحاتها الجريئة
    بالصور..."باربي" العرب تشعل مواقع التواصل الاجتماعي بصورها الجريئة
    ابنة فنانة مصرية تثير ضجة بسبب صورها "الجريئة"
    الكلمات الدلالية:
    السينما المصرية, السينما التونسية, مواطن ومخبر وحرامي, cairo international film festival, مهرجان القاهرة السينمائي الدولي 39, تكريم, مهرجان القاهرة السينمائي, فيلم, هند صبري, تونس, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook