17:25 24 مايو/ أيار 2018
مباشر
    تطبيقات للهواتف الذكية

    احذر... 5 تطبيقات خطيرة على أطفالك

    © AP Photo / Andy Wong
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 12

    من الممكن أن تشكل شبكة الإنترنت مصدر خطر واضح على بعض المراهقين، بسبب بعض تطبيقات الهواتف الذكية، التي من الممكن أن تعرضهم للتحرش الجنسي، وتشجعهم على الانخراط في سلوكيات غير آمنة.

    فوفقا لموقع "بيور سايت"، المعني بسلامة الطفل، كل واحد من خمسة مراهقين يتلقى طلبا جنسيا غير مرغوب فيه على الإنترنت، وأن 75% من المراهقين يشاركون بياناتهم الخاصة على الشكبة العنكبوتية، وأنه في غالبية قضايا الاعتداءات الجنسية للقاصرين، فإن المراهقين يذهبون بإرادتهم لمقابلة المعتدي عليهم.

    ويحذر خبير أمان الإنترنت، سيدغريد لويس، من 5 تطبيقات على الهواتف الذكية، يجب على كل أب وأم أن يحذروا منها، بحسب صحيفة "هافنغتون بوست" البريطانية.

    1) يوبو Yubo

    يعتبر موقع "يوبو" بمثابة "موقع تندر للتعارف" ولكن بالنسبة للأطفال، ويستهدف من تتراوح أعمارهم من 13 إلى 17 عاما، ولكنه يسمح لهم بالتظاهر بالنضج من أجل المواعدة.

    ويحظى "يوبو" بأكثر من 15 مليون مستخدم حول العالم.

    وكانت إدارة شرطة لينيكسا في ولاية كانساس الأمريكية، حذرت الصيف الماضي من استخدام "يوبو" في بيان رسمي، إذ أكدت فيه "أنه يجسد واحدا من أبرز مخاطر مواقع التواصل الاجتماعي، وهو سماحه للمراهقين بالتعارف على الناس، ومنهم الغرباء، من دون الحصول على موافقة من ذويهم، وأنه يعقد موائمة بينهم وبين الغرباء بحسب تواجدهم في حي سكني واحد، لكي يتقابلوا شخصيا.

    وكان التطبيق في الماضي يحمل اسم "يلو" Yellow، ولكن تم تغييره إلى "يوبو" من أجل الالتفاف على الاتهامات الموجهة إليه.

    وقام مطورو التطبيق في شهر ديسمبر/ كانون الأول، ببعض التحسينات عليه، من أجل استخدام تطبيقه بصورة آمنة، ومنها إضافة ميزة للكشف عن الحسابات المزيفة، والاستعانة بمستشار لسلامة الطفل على الإنترنت، والتشديد على ضرورة امتلاك رقم هاتف محمول لإنشاء حساب، مع إمكانية إيلاغ الشركة عن أي إساءة غير لائقة.

    ولكن مازالت مشكلة في تطبيق "يوبو"، وهو عدم إمكانية التحقق من عمر منشئ الحساب، وهو ما يعني أن الباب مازال مفتوحا بالنسبة للمعتدين الجنسيين لكي يجذبوا الأطفال.    

    2) صراحة Sarahah

    من اسمه هو الصراحة، والقائمة فكرته على تشجعيع مستخدميه على إرسال رسائل مباشرة من مجهول إلى أصدقائهم من خلال تطبيقات أخرى، مثل "سناب شات"، ولكن اتضح فيما بعد بأنه "التطبيق الأول في التحفيز على التنمر والبلطجة على الإنترنت".

    وأثار التطبيق جدلا واسعا، ما دفع "غوغل" و"أبل" من حذفه من متاجرهما في شهر فبراير/ شباط 2018، بناء على عريضة قدمتها أم لفتاة، وجمعت 470 ألف توقيع.

    وتم طرح تطبيق "صراحة" في أواخر عام 2016، بواسطة مطور سعودي الجنسية اسمه زين العابدين توفيق، وتفوق على تطبيقات "فيسبوك" و"نتفلكس" و"سناب شات" من حيث عدد مرات التحميل من المتاجر الإلكترونية، ويعد نجاحه باللغة العربية، تم إصدار نسخة إنجليزية منه.  

    3) ريديت Reddit

    تسمح تطبيقات "ريديت" للأطفال بالولوج إلى محتويات غير لائقة ومخصصة للبالغين، ومنها المواد الجنسية الصريحة.

    ولا يحرم التطبيق على مستخدميه التقاط الصور "السيلفي" العارية، مادام أنهم التقطوها بمحض إرادتهم.

    ويحذر متجر "أبل" من أن التطبيق لمن هم فوق 18 عاما، وأنه يحتوي على مواد للبالغين، مثل الجنس والعري.

    ولا يوجد ما يمنع القاصر من الادعاء بأنه فوق 18 عاما لكي ينشئ حسابا على التطبيق. 

    4) فورا Vora

    "فورا" هو تطبيق يحث على الصيام، ويقدم عادات صحية غذائية خطيرة للمراهقين، وضد المشورة الطبية، ومنها "حمية شرب المياه" فقط.
    وفي حين أن الصيام المتقطع قد يكون له بعض الفوائد الصحية، إلا أولئك الذين يتعايشون مع اضطرابات الأكل يستخدمون التطبيق للاحتفال وتعزيز فقدانهم للشهية.

    5) أوميغل Omegle   

    "أوميغل" هو تطبيق للدردشة وبث الفيديو المباشر (اللايف ستريمينغ)، والذي يسمح للغرباء للتواصل بين بعضهم البعض.

    وأنشئ التطبيق في عام 2008، ومازال غير رائجا بين البالغين بصورة كبيرة، ولكن شائعا بين المراهقين، ومن هم دون سن المراهقة.

    ويشير "أوميغل" في تعريفه عن نفسه بأنه يختار لك صديقا عشوائيا لكي تتحدث معه بصورة مجهولة، ما يعني أنه فرصة بالنسبة للمعتدين الجنسيين، فاحذروا منه.

    انظر أيضا:

    تطبيقات تعيد توجيه العائدات من العملات المشفرة إلى كوريا الشمالية
    إيران ستقيد استخدام بعض تطبيقات التواصل الاجتماعي مؤقتا
    الكلمات الدلالية:
    ريديت, صراحة, تطبيقات ذكية, أطفال, أمريكا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik