13:12 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    1 0 0
    تابعنا عبر

    أثبتت دراسة حديثة أن الإناث أظهرن تفوقا ملحوظا فيما يتعلق بمهارات القراءة والكتابة وتعلم اللغات، ما جعلها تصف تلك المهارات بـ"الأنثوية".

    ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن العلماء توصلوا إلى تلك النتائج بعد أن أجروا دراسة شملت 4 ملايين طالب أمريكي في المدارس العليا، واستمرت لنحو ثلاثة عقود.

    وتبين للباحثين أن التفوق الأنثوي يظهر بوضوح في عمر يتراوح بين 10-18 عاما، إلا أن الفجوة بين الجنسين تقل بشكل كبير بعد عمر الـ18 عاما.

    وأرجع العلماء السبب في تفوق الإناث في هذا الصدد إلى أن الذكور بوجه عام أكثر عرضة للإصابة بالإعاقات المتعلقة بالتعلم مقارنة بنسبة إصابة الإناث بالمشكلة ذاتها، فضلا عن أن لدى الذكور مشاكل سلوكية مثل ضعف الانتباه.

    يضاف إلى تفوق الإناث في هذا الصدد اختلاف الطريق التي يستخدم بها كل من الإناث والذكور أدمغتهم عند العملية التعليمية، إذ تستخدم الإناث كل من نصفي الدماغ عند القراءة والكتابة، بينما يعتمد الذكور على نصف واحد فقط، وفقا لدراسات سابقة.

    انظر أيضا:

    صحيفة: "التعلم من دروس الماضي"...كيف صمدت قطر أمام "الحصار"
    ركوب الخيل يعزز قدرة الأطفال على التعلم
    مارك زوكربيرغ يتبرع بـ300$ مليون لتحقيق العدالة وفرص التعلم والعمل
    الكلمات الدلالية:
    تعلم, لغات, قراءة, إناث, ذكور, طلاب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook