18:11 21 مايو/ أيار 2019
مباشر
    تشابو

    غرفة مجهزة للقتل بوحشية... تفاصيل مرعبة تكشفها محاكمة إمبراطور المخدرات "إل تشابو"

    © AP Photo / Eduardo Verdugo
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 51

    كشفت جلسات محاكمة إمبراطورالمخدرات خواكين غوزمان لويرا، الملقب بـ"إل تشابو"، عن تفاصيل مرعبة لحياة صاحب الـ61 عاما.

    بدأت محاكمة "إل تشابو" في نيويورك خلال نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، مع استدعاء 50 شاهدا، بينهم قتلة وتجار مخدرات.

     

    وقال أحد الشهود إن قاتلا محترفا يعمل لصالح "إل تشابو" كان لديه "غرفة قتل" خاصة في قصره على الحدود المكسيكية الأمريكية، وهي مجهزة ببلاط عازل للصوت، وقنوات صرف خاصة لتسهيل التنظيف بعد عمليات القتل.

     

     

    وسرد شاهد آخر، قيام "إل تشابو" بتعذيب ثلاثة رجال أمامه قبل دفنهم أحياء، كما انهال رجال إمبراطور المخدرات بالضرب على رجلين لمدة ثلاث ساعات متواصلة حتى انكسرت جميع عظامهما، قبل أن يتم إلقائهما داخل النيران، للتخلص من جميع آثار العظام.
    وسرد الشاهد أن "إل تشابو"، أمسك برجل من عصابة منافسة، وقام بحرق جسده بقداحة خاصة بالسيارات، قبل تثبيته على هيكل خشبي لأيام، ونقل إلى مقبرة ليدفن حيا.

     

     

    وتحدث أحد الشهود عن "صندوق رشاوى" كان يحتفظ به إمبراطور المخدرات، والذي أرسل رشوة بلغت 100 مليون دولار للرئيس المكسيكي السابق إنريكيه بينا نيتو في عام 2012، وهي مزاعم نفاها نيتو.

     

    وكان الزعيم المكسيكي يعشق الأسلحة، حتى أنه اصطحب قاذفة صواريخ مضادة للدبابات في رحلة مع أقاربه، ليقوم باختبارها، كما أنه رصع مسدسه بالألماس، وغطى بندقيته بالذهب الخالص.

    انظر أيضا:

    بالفيديو والصور- فرار "أل شابو" أكبر تاجر مخدرات في العالم للمرة الثانية من أحد السجون في المكسيك
    "إل تشابو" لم يكن الزعيم الحقيقي... محاكمة أخطر مهرب مخدرات في العالم تكشف مفاجآت
    "ال تشابو" من جديد في قبضة العدالة
    الكلمات الدلالية:
    المكسيك, المخدرات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik