15:48 GMT20 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تواجه السلاحف البرية الليبية خطرا كبيرا بسبب عمليات التهريب المتكررة التي يقوم بها بعض التجار بهدف الكسب السريع.

    ونظمت الهيئة العامة للبيئة في الحكومة المؤقتة الليبية حملة تحت عنوان "لا لتهريب الحيوانات" للحد من ظاهرة تهريب السلاحف البرية خارج البلاد بطريقة غير منظمة.

    وبحسب مدير مكتب الإعلام بالهيئة، مصطفى أكريم، فإن "السلحفاة البرية التي تعد جزءًا من السلسلة البيئية الليبية، باتت مهددة بالانقراض، وإن حمايتها مسؤولية الجميع".

    ووجه أكريم نداء للمواطنين والمعنيين بضرورة الإبلاغ عن اي شخص أو جهة تقوم بعملية تهريب، لأن هذه العمليات تعرض السلحفاة لخطر الانقراض وتسبب خللا على التوازن البيئي، بحسب "الوسيط".

    انظر أيضا:

    العراق يناقش في الإمارات حماية السلاحف البحرية
    الأردنيون يتداولون "منسف بلحم السلاحف والأفاعي"
    عشرات السلاحف على سواحل إسرائيل... سر هذا اللغز (فيديو)
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook