09:12 GMT22 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    تركت المعلمة التي ادعت أنها من أصل أفريقي، ثم اعترفت بأنها من أصول بيضاء، عملها في جامعة جورج واشنطن، وفقا لشبكة CNN.

    وفي وقت سابق أفادت الأنباء أن الجامعة أوقفت المعلمة جيسيكا كروغ عن العمل وحثتها على ترك وظيفتها كمعلمة تاريخ.

    وقالت الجامعة في بيان نقلته سي إن إن "كروغ تركت وظيفتها"، مشيرة إلى أن القرار دخل حيز التنفيذ على الفور. كما أشار البيان إلى أن معلمة أخرى ستدرس مكانها في الفصل الدراسي.

    كانت جيسيكا كروغ تكتب عن إفريقيا وأمريكا اللاتينية. هي متخصصة في تاريخ الأمريكيين الأفارقة وناشطة. واعترفت كروغ بالكذب في منشور على مدونة ميديوم.

    قالت إنها كانت تقول في أوقات مختلفة إنها مرتبطة بسكان شمال إفريقيا والأمريكيين الأفارقة وسكان برونكس مع أسلاف سود من منطقة البحر الكاريبي. كما أضافت أنها استخدمت "هويتها السوداء" لبناء علاقات مع الآخرين. ووفقا لها، إن هذا أمر خاطئ تمامًا وغير أخلاقي ومناهض للسود و"استعماري". وأشارت إلى أنها ادعت هذا بسبب صدمة في الطفولة ومشاكل في الصحة العقلية.

    انظر أيضا:

    القضاء الألماني يحكم بتعويض معلمة أوقفت عن العمل بسبب الحجاب
    الكلمات الدلالية:
    منوعات, جامعة, معلمة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook