13:29 GMT31 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    أعلن البروفيسور يفغيني زوبكو من جامعة كيونغ هي (كوريا الجنوبية)، أن قطر النيزك الذي سقط في الصين يصل إلى مترين، وكتلته حوالي 10 أطنان.

    ويذكر أن المركز الصيني لرصد الزلازل، أعلن في الساعة 7.25 من صباح يوم الأربعاء بالتوقيت المحلي (الساعة 2.25 بتوقيت موسكو) عن سقوط جسم شبيه بنيزك في منطقة يوشو بمقاطعة تشينغهاي، وفقا لـ"tvzvezda".

    ويقول زوبكو:

    "ظاهرة سقوط النيازك ليست نادرة، فقد يسقط حطام الكويكبات ونوى المذنبات وحتى أقمار الكواكب الكبيرة مثل القمر. ولكن في هذه الحالة من المرجح أنه جسم كبير. وهذه الأجسام عند اختراقها الغلاف الجوي للأرض تسخن إلى درجة حرارة تصل 3-4 آلاف درجة مئوية وتتوهج. ويبدو أن نصف قطر الجسم الذي سقط في الصين يبلغ مترا واحدا وكتلته حوالي 10 أطنان. وسقوط نيازك بهذا الحجم نادر، ويحصل حوالي مرة واحدة في مليار سقوط نيازك نصف قطرها واحد سنتيمتر".

    والمثير في الأمر أن الكثيرين من شهود العيان صوروا سقوط هذا الجسم، مع أن غالبية النيازك تسقط في المحيط أو في أماكن نائية غير مأهولة.

    وأشار زوبكون إلى أن:

    "توهج هذا الجسم استمر حوالي 30 ثانية، ولم يكن سقوطه عموديا بل بزاوية حادة. لأنه إذا كان سقوطه عموديا كان سيقطع سمك الغلاف الجوي خلال ثلاث ثوان فقط. فإذا رصد سقوط النيزك من عدة نقاط مختلفة فسيكون بالإمكان رسم مساره وتحديد منطقة سقوطه".

    ويشير زوبكو، إلى أن القمر الصناعي الياباني "هيماواري -8" للأرصاد الجوية، رصد الأثر الدخاني للجسم أيضا. كما يسمح تحديد إشعاع الجسم على الأرض، بالعثور عليه، بالإضافة إلى الأثر الذي تركه انفجاره عند ارتطامه بالأرض ، خاصة وأن حجمه كبير.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook