02:29 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حالة من الجدل الواسع أحدثها مسلسل "مدرسة الروابي للبنات"، وهو ثاني مسلسل أردني من إنتاج منصة "نيتفلكس" الرقمية، والذي بدأ عرضه مؤخرا.

    واعتبر الكثيرون أن المسلسل يمثل مشاكل كل فئات المجتمع، كما أنه توعوي وواقعي لأنه يعرض الكثير مما يحدث داخل الكثير من المدارس الخاصة والحكومية.

    ووصفت إحدى المستخدمات المسلسل بأنه "ناجح وجميل".

    ويتناول مسلسل "مدرسة الروابي للبنات" في 6 حلقات فقط مشكلات الفتيات في سن المراهقة المراهقات، مثل التحرش والتنمر والنصب الإلكتروني وعلاقة الأبناء بأبنائهم، وأهمية زيارة الطبيب النفسي.

    وذكر أحد المستخدمين على موقع "تويتر" أن المسلسل يضم 6 حلقات بسيطة تجمع ما يعادل 10 قضايا كبيرة وصغيرة في المجتمع.

    والمسلسل من تأليف وإخراج الأردنية، تيما الشوملي بالتعاون مع إسلام الشوملي وشيرين كمال، ومن بطولة ركين سعد وأندريا طايع ونور طاهر وجوانا عريضة وسلسبيلا ويارا مصطفى.

    وكانت شبكة "نيتفلكس" تعرضت في عام 2019 لانتقادات شديدة بعد عرضها أول مسلسل أردني على منصتها، وهو "جن"، إذ اتهم العديد من ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي والنواب المسلسل بأنه يتضمن مشاهد خادشة للحياء العام، بالإضافة إلى لقطات إباحية، وألفاظ نابية وسيئة لا تليق بالمجتمع الأردني ولا عاداته وتقاليده وتخالف التعاليم الشرعية.

    انظر أيضا:

    تايلور سويفت "تفتح النار" على "نيتفلكس" بسبب السخرية منها وتتهمها بالتحيز ضد النساء
    تشمل قوائم مفضلة للمشتركين... "نيتفلكس" تختبر ميزة جديدة
    "نيتفلكس" تضيف ألعاب الفيديو إلى منصتها في 2022
    "نيتفلكس" تنتج مسلسلا تلفزيونيا حيا عن "بوكيمون"
    جورجينا صديقة رونالدو تنافس كيم كارداشيان على "نيتفلكس"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook