13:11 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وجد باحثون من النرويج أن النشاط البدني للأمهات الحوامل له تأثير إيجابي على وظائف الرئة لدى أطفالهن.

    حلل الباحثون من جامعة أوسلو بيانات عن صحة 814 طفلاً ولدوا في العاصمة النرويجية، وقدموا نتائجهم في مؤتمر الجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي.

    طلب العلماء من النساء في الفترة بين 18-34 أسبوعًا من الحمل إكمال استبيانات حول صحتهن وأسلوب حياتهن.

    وبناءً على الردود حول عدد المرات التي يمارسن فيها الرياضة وطول مدة الحمل، تم تقسيم النساء إلى ثلاث فئات "نشيطة للغاية ونشطية بشكل معتدل وغير نشيطة". تم بعد ذلك تقييم وظيفة الرئة لدى الأطفال بعمر ثلاثة أشهر عن طريق قياس سرعة وحجم الهواء في الشهيق والزفير.

    من بين 47 حالة طفل يعاني من أدنى وظائف الرئة، مارست 25 أما نشاطًا بدنيًا قليلًا. كما كان متوسط ​​وظائف الرئة لدى أطفال الأمهات النشيطات أعلى.

    أظهرت الأبحاث المبكرة أن الأطفال الذين يعانون من ضعف وظائف الرئة هم أكثر عرضة للإصابة بالربو في سن العاشرة. في الوقت نفسه، يخطط الباحثون لتتبع قياسات وظائف الرئة لدى الأطفال مع تقدم العمر وتأثيرها على تطور أمراض الجهاز التنفسي.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook