05:56 GMT06 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أنهى سلاح الجو الإسرائيلي مناورات عسكرية مع سلاح الجو القبرصي، حملت اسم "صراع العروش" بمشاركة لواء كوماندوز ووحدات خاصة في سلاح المشاة الإسرائيلي وأسراب من مروحيات حربية وطائرات نقل وأخرى دون طيار إلى جانب وحدة الإنقاذ الخاصة.

    القدس – سبوتنيك. وقال أفيخاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي في بيان، اليوم: "اختتم هذا الأسبوع التمرين الدولي (صراع العروش) الذي أجراه كل من لواء كوماندو وسلاح الجو في جزيرة قبرص، بمشاركة جنود الوحدات الخاصة "أغوز" و"مغلان" و"دوفدفان"، بالاضافة إلى أسراب من المروحيات الحربية وطائرات النقل وطائرات دون طيار وسرب طائرات محاكاة العدو، بالإضافة إلى وحدة الإنقاذ الخاصة (669)".

    وأضاف أدرعي: "خلال التمرين تدربت القوات الخاصة وسلاح الجو على مواجهة تهديد في منطقة جغرافية جديدة وغير معروفة، بما يحاكي سيناريوهات الجبهة الشمالية. لقد تم التدرب على اقتحامات ليلية قصيرة الأمد، وبالأخص في مناطق جبلية ومعقدة ومهاجمة مواقع العدو، بالإضافة إلى نقل قوات برية جوًا ومساندة القوات البرية وتزويد القوات بالعتاد جوًا. كما تدربت القوات على تزود مروحيات بالوقود وإنقاذ طيارين أخلوا طائراتهم، وإخلاء للجرحى، وكل ذلك في مواجهة مروحيات وقوات قتالية تحاكي العدو".

    وتابع أدرعي بالقول: "في المقابل، وكتمرين جانبي، تدربت قوات الكوماندو وسلاح الجو مع مقالين في الجيش القبرصي، بهدف رفع جاهزية القوات القتالية وتبادل الخبرات".

    وقام رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، الجنرال أفيف كوخافي، بتفقد منطقة التمرين وشاهد القوات المقاتلة في الميدان وأجرى حديثًا مع القادة حول التحديات والقضايا العملياتية في القيام بعملية في العمق. كما التقى بنظيره القبرصي قائد الحرس الوطني للجيش القبرصي، الجنرال إلياس ليونتاريس.

    وأكد أدرعي في ختام البيان، أن: "جيش الدفاع الإسرائيلي سيواصل التدرب وفق التهديدات داخل حدود الدولة وخارجها بهدف الاستعداد للتحديات في مختلف جبهات القتال".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook