23:52 GMT16 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، مشاركته في مؤتمر برلين حول ليبيا، مع زعيمي روسيا وإيطاليا.

    وقال الرئيس التركي، في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الإيطالي: "أتمنى على وجه الخصوص أن يتم التوقيع على اتفاقية لوقف إطلاق النار في ليبيا قريبا".

    ​وتابع أردوغان، بحسب وكالة "الأناضول": "نبذل جهودا كبيرة لجعل وقف إطلاق النار في ليبيا دائما"، مشيرا إلى أنه من الممكن أن تقوم الأمم المتحدة بمهمة المراقبة في ليبيا من أجل الحفاظ على وقف إطلاق النار.

    وأضاف: "المحادثات بين الوفود التركية والروسية والليبية في موسكو تسير على نحو إيجابي".

    ووصل قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، إلى العاصمة الروسية موسكو، في وقت سابق اليوم، للتفاوض حول وقف إطلاق النار مع فايز السراج رئيس حكومة الوفاق.

    وأكدت وزارة الخارجية الروسية إجراء محادثات، اليوم، بين حفتر والسراج تحت رعاية وزارة الدفاع الروسية والتركية.

    وجاء في بيان الخارجية الروسية: "تعقد المحادثات بين الأطراف الليبية اليوم في موسكو برعاية وزراء خارجية ودفاع تركيا وروسيا في سياق تنفيذ مبادرة الرئيسين الروسي والتركي، التي تم الإعلان عنها عقب لقائهما في إسطنبول"، وأشار البيان أنه "من المتوقع أن يشارك السراج وحفتر وممثلو الأطراف الليبية الأخرى في هذه المحادثات".

    يذكر أن ليبيا يسودها، بعد اغتيال الزعيم الليبي معمر القذافي في عام 2011، سلطة مزدوجة، إذ يتمركز البرلمان المنتخب من قبل الشعب في الجزء الشرقي، أما في القسم الغربي، في العاصمة طرابلس، تشكلت حكومة الوفاق الوطني بقيادة فايز السراج بدعم الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي. كما تعمل سلطات الجزء الشرقي من البلاد بشكل مستقل عن طرابلس وتتعاون مع الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر.

    انظر أيضا:

    خبراء: نجاح وقف إطلاق النار في ليبيا مرهون بهذه الشروط
    البعثة الأممية في ليبيا: لا بد من آلية المراقبة المحايدة لضمان وقف إطلاق النار
    المفوضية الأوروبية ترحب بوقف إطلاق النار في ليبيا
    بوتين ورئيس الوزراء الهندي يناقشان الوضع في منطقة الخليج وليبيا
    أردوغان يعلن مشاركته في مؤتمر برلين حول ليبيا مع زعيمي روسيا وإيطاليا
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا, تركيا, أردوغان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook