08:39 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نفت الحكومة التونسية ما تناقلته بعض وسائل الإعلام عن إتلاف بعض جرعات من لقاحات مضادة لكورونا.

    وبحسب تصريحات نقلها موقع قناة نسمة التونسية، أكد المستشار الإعلامي في رئاسة الحكومة التونسية،  مفدى المسدي، عدم صحة ما تناقلته وسائل إعلامية عن إتلاف الجرعات المتبقية عقب إغلاق مراكز التلقيح.

    وأوضح المسدي أن هذه الجرعات في أيدي وزارة الصحة والصحة العسكرية، لافتا إلى أن الحكومة فتحت تحقيقا حول ما حدث من "إخلالات" بعد قرار تلقيح المواطنين أيام العيد.

    وكان رئيس الجمهورية قيس سعيد قد أكد عند زيارته لمركز التلقيح بالمنيهلة، الاثنين 12 يوليو/ تموز، وجود من “تلاعب باللقاحات أو يحسبها بحسابات السياسة”.

    يشار إلى أن تونس تعاني أوضاعا صعبة خاصة مع زيادة انتشار بعض سلالات فيروس كورونا المتحورة، وهو ما تسبب في زيادة أعداد المصابين، وارتفاع نسب الوفيات، مخلفا ما يشبه الانهيار في القطاع الصحي.

    وقد تلقت تونس مساعدات دولية كثيرة، منها من بعض البلدان العربية مثل مصر والسعودية والكويت وقطر والجزائر والمغرب، ومنها أوروبية مثل فرنسا وبلجيكا وغيرها، وذلك في إطار دعم جهود القطاع الصحي لمواجهة الزيادة المطردة في أعداد المصابين.

    انظر أيضا:

    صدمة في تونس.. فيديو لجثث ضحايا كورونا بجانب القمامة في أكبر مستشفيات البلاد
    هل تنجح تونس في الخروج من مأزق كورونا الوبائي بعد التضامن الدولي الواسع؟
    تونس تكشف موعد السيطرة على تفشي فيروس "كورونا"
    الرئيس التونسي يوجه الجيش بـ"الحرب على كورونا"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook