08:04 GMT27 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قامت القوات الإثيوبية بشن عدة ضربات جوية وبرية على مقاتلي جبهة تيغراي في منطقة أمهرة شمالي البلاد.

    وحسب فرانس 24، فإن مصادر إنسانية أكدت قيام الجيش الإثيوبي وحلفائه بشن "ضربات جوية وبرية على متمردي تيغراي في منطقة أمهرة بشمال البلاد".

    وأوضحت المصادر أن القصف الذي تم خلال اليومين الماضيين، الخميس والجمعة، قد طال العديد من المناطق.

    من جانبه، أكد غيتاتشو ريدا المتحدث باسم جبهة تحرير شعب تيغراي وجود "هجوم كبير ضد الجبهة، قائلا: "نخوض نزاعا داميا مع القوات الموالية للحكومة في شمال إثيوبيا منذ قرابة 11 شهرا".

    وعن طبيعة القصف أوضح المتحدث باسم الجبهة أن "غالبيته جوي وبطائرات مسيرة وبالمدفعية"، متحدثا عن تعزيزات عسكرية كبيرة، حيث "تم حشد عشرات الآلاف في الأجزاء الشمالية من أمهرة بما فيها منطقتي شمال غوندار وشمال وولو"، حسب تعبيره.

    وقال: "نحن على ثقة من أننا سنتصدى للهجوم على جميع الجبهات وأكثر، ولن نتراجع حتى يُرفع الحصار".

    يشار إلى أن رئيس الوزراء آبي أحمد كان قد أدى اليمين الدستورية لولاية جديدة، الاثنين الماضي، وتعهد بالدفاع عن ما وصفه بـ"شرف إثيوبيا".

    وقد انتقد كثير من المنظمات الدولية والحقوقية الوضع الإنساني في تيغراي، مطالبين الحكومة الإثيوبية بمراعاة البعد الإنساني للمدنيين والنازحين.

    وكان الصراع في تيغراي قد تفجرت شرارته بشدة في نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، بعدما توعد رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، بالرد على ما قال إنها هجمات للجبهة على معسكرات للجيش الفيدرالي.

    ** تابع المزيد من أخبار العالم الآن على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    وكالة: متمردو تيغراي يقصفون ويطلقون الرصاص على المدنيين في أمهرة
    الإمارات ترسل 100 طن من المساعدات العاجلة إلى لاجئي تيغراي
    تيغراي: الاتحاد الأفريقي ليس حياديا في وساطته بيننا وبين الحكومة الإثيوبية
    مسؤول سوداني ينفي اتهامات إثيوبية حول مساعدة مقاتلي جبهة تيغراي في الهجوم على سد النهضة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook