Widgets Magazine
17:08 20 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    البعد الآخر

    هل تصل إيران بالفعل إلى غرب المحيط الأطلسي

    البعد الآخر
    انسخ الرابط
    0 0 0

    يقف الإعلان الإيراني عن إبحار سفن سلاح البحرية الإيرانية إلى مياه المحيط الأطلسي في مارس/آذار القادم عند مفترق طرق، من حيث إمكانية القيام به من عدمها.

    الجانب الإيراني وعلى لسان الخبير في الشؤون الإيرانية حكم أمهز يرى أن طهران تملك من القدرة ما يجعلها تصل إلى ما أعلنت عنه بحريا في المحيط الأطلسي أو غيره على حد قوله.

    وأردف أمهز قائلا "إنه يحق لإيران كأي دولة أخرى وفقا للقوانين الدولية، أن تستفيد من الممرات البحرية لأغراض عسكرية غير حربية، ولا يعد ذلك استعراضا القوى".

    في حين ذهب المحاضر في جامعة جورج واشنطن عاطف عبد الجواد إلى أن هذه الرحلة البحرية الإيرانية المعلن عنها ستكون بمثابة نزهة بحرية طويلة للبحارة الإيرانيين، في عرض أعالي المحيط الأطلسي، بتكلفة كبيرة من الأموال التي يحتاجها الشعب الإيراني في هذه المرحلة الاقتصادية الصعبة حسب قوله.

    وحول أهداف هذه العملية أشار أمهز إلى عدة أهداف استراتيجية، تسعى طهران إلى تحقيقها في سياق عدم خرق القوانين الدولية. مشيرا في الوقت نفسه أن هذه الخطوة ستضيف ملفا آخر في ملفات التجاذبات بين الطرفين الأمريكي والإيراني، وهو ما علق عليه عبد الجواد بأن الولايات المتحدة لن تحرك ساكنا إذا التزمت القوات البحرية الإيرانية بالحدود البحرية الإقليمية.

    فما هي أهداف هذا التحرك الإيراني المعلن عنه؟ ولماذا وصفه المحاضر في جامعة جورج واشنطن بالنزهة البجرية؟ وما هي طبيعة الرد الأمريكي حال وقوع أي خرق للقانون الدولي؟

    انظر أيضا:

    عبد اللهيان: النظام والشعب أوقفا ترامب ونتنياهو في حربهما الاقتصادية ضد إيران
    إيران تكشف عن "إنجاز" جديد
    قاسمی: إيران لها سجل ناصع في مجال القضایا الإقلیمیة
    الكلمات الدلالية:
    بحارة, واشنطن, إيران, استراتيجية, وكالة سبوتنيك, المحيط الأطلسي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik