18:29 GMT19 أبريل/ نيسان 2021
مباشر

    اعتقال مسؤولين سابقين في الأردن لأسباب أمنية وسط دعم دولي لعمان

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    أحداث الأردن (57)
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت السلطات الأمنية في الأردن إلقاء القبض على مسؤولين سابقين بارزين، وذلك لأسباب أمنية.

    ونقلت وكالة الأنباء الأردنية "بترا" عن مصدر أمني، أنه تم اعتقال المواطنين الأردنيين الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرين لأسبابٍ أمنيّة.

    ونقلت "بترا" ، عن رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأردنية، يوسف الحنيطي، أنه طلب من ولي العهد السابق، حمزة بن الحسين، التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن واستقراره.

    وقال عضو مجلس النواب الأردني الأسبق، قيس زيادين: "إن الحكومة الأردنية ستصدر بيانا بشأن التطورات الأخيرة التي حصلت في المملكة"، مشيرا إلى أنه لا توجد أي تفاصيل أو معلومات واضحة حول ما جرى.

    وأوضح أن "الشعب الأردني يعي أن قوته في وحدته"، مؤكدا على "الالتفاف الشعبي حول القيادة الأردنية ضد أي مؤامرات قد تحصل على البلاد".

    وأكد عضو مجلس النواب الأردني الأسبق، أن الأردن "مستهدف" بسبب الكثير من "المواقف الإقليمية التي اتخذها خصوصا ما يتعلق بالقدس وإسرائيل".

    المجلس الأعلى للدولة في ليبيا يقول إن الخروج المتزامن للقوات الأجنبية يضر بالأمن القومي للبلاد

    شدد رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا خالد المشري، خلال حديثه لوزير الخارجية الفرنسي، جان ايف لودريان، أن الخروج المتزامن للقوات الأجنبية من ليبيا الذي تدعو له باريس،  "يمثل خطرا على الأمن القومي الليبي"..

    وأضاف المجلس في بيان، أن المشري أكد للوزير الفرنسي على ضرورة إخراج المرتزقة، وأي قوات موجودة بشكل غير شرعي أولا، ثم خروج القوات التي جاءت بناء على دعوة من السلطات الشرعية، عبر اتفاقيات واضحة، وذلك في إشارة إلى القوات التركية، بحسب البيان.

    وجاء حديث المشري ولودريان على هامش تنصيب الرئيس النيجري الجديد، الجمعة الماضي.

    في هذا الصدد، قال الإعلامي الليبي، أحمد هدية، إن ملف إخراج القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا "ملف شائك" ويحتاج إلى عمل طويل "في ظل نكران بعض الدول تواجد قوات لها في البلاد".

    وأشار إلى أن ما يعطل ذلك أيضا هو عدم توحد الليبيين بشكل كامل، مشددا على أن التعامل مع هذا الملف يتطلب "اتفاق ليبي داخلي"، ومن ثم الضغط على كل دولة معنية بقواتها الموجودة على الأراضي الليبية.

    أمريكا تؤكد أن استقلال العراق اقتصاديا عن إيران أولوية لها

    أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أن استقلال العراق عن إيران، فيما يتعلق بالاكتفاء الذاتي من الطاقة والمصادر الاقتصادية الأخرى هو أولوية بالنسبة لواشنطن.

    وقال نيد برايس، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية، إن الولايات المتحدة تضع في سياق شراكتها مع حكومة العراق الاتفاقيات التي تم إبرامها في الحوارات الاستراتيجية الماضية.

    وأضاف أن واشنطن تتطلع إلى تجديد الشراكة مع بغداد، وتحقيق النجاح في الحوار الاستراتيجي المقبل بين البلدين المقرر أن ينعقد الأربعاء المقبل.

    في هذا السياق، قال حسين الكناني، الكاتب والمحلل السياسي العراقي، إن "العراق بحاجة إلى التعاون مع إيران الجارة القريبة في صلب الحياة اليومية منها توليد الطاقة والمواد الغذائية".

    وأضاف أن "هناك حجم تجارة كبيرة من العراق وإيران تصل أكثر من 12 مليار دولار سنويا".

    وذكر أن الإدارة الامريكية تريد أن يقطع العراق علاقته بإيران "وهذا خطأ كبير"، لأنه "لا يحق لها فرض شروطها على العراق".

    الموضوع:
    أحداث الأردن (57)
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook