11:37 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد قائد قوات حرس الحدود الإيراني "العميد أحمد علي كودرزي"، اليوم الخميس، وجود تعاون وتنسيق جيد بين إيران والعراق في مجال تأمين الحدود المشتركة؛ وبين أن أحد البرامج المشتركة بين البلدين خلال العام الحالي يرتكز على تدمير معاقل الجماعات الإرهابية.

    ووفقا لما نشرته وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا" على موقعها الإلكتروني اليوم الخميس، أوضح كودرزي أن قوى الأمن الداخلي وقوات حرس الحدود "تبذل على مدار الساعة، قصارى الجهود لتأمين حدود البلاد ودحر الأعداء".

    وأشار العميد كودرزي، إلى أن حرس الحدود الإيراني سيضاعف إجراءاته بالتعاون مع الجانب العراقي من أجل القضاء على المعاقل التابعة للجماعات الإرهابية.

    وأضاف أن قوى الأمن الداخلي والشرطة الإيرانية وضعت على جدول أولوياتها الرئيسية خلال العام الجديد، مكافحة عمليات تهريب البضائع والسلاح والمخدرات.

    وذلك خلال لقائه مع كبار قادة الشرطة بمحافظة كرمانشاه (غربي إيران)، وأشار في معرض حديثه عن الوضع الأمني داخل هذه المحافظة المتاخمة لمدينتين عراقيتين بأن هذه المنطقة تشهد تحركات بين الحين والآخر من جانب من وصفهم بالزمر المعادية للجمهورية الإسلامية.

    وأضاف "ليس هناك أي قلق بشأن الوضع الأمني في نقاطها الحدودية".

    من جانب آخر أكد مدير عام شؤون الحدود بوزارة الداخلية الإيرانية، حسين قاسمي، في وقت سابق، استمرار إغلاق المنافذ البرية بين بلاده والعراق، حتى 4 نيسان/أبريل الجاري.

    وأوضح  قاسمي أن هذا القرار جاء بناء على طلب وزارة الصحة الإيرانية وقرارات اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook