01:25 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر

    تأجيل محادثات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل... ليبيا تجدد مطالبتها لتركيا سحب قواتها

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    موضوعات حلقة اليوم: تأجيل الجولة السادسة من محادثات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل بعد استئنافها، والحكومة الليبية تجدد مطالبتها لتركيا سحب قواتها من ليبيا، واتصال ثان خلال شهر بين الملك سلمان والرئيس أردوغان.

    تأجيل الجولة السادسة من محادثات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل بعد استئنافها

    أعلنت وسائل إعلام لبنانية، أن الجولة السادسة من المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل والتي كانت مقررة اليوم تم تأجيلها إلى موعد لم يتم تحديده بعد.

    وأوضحت وسائل إعلام بينها قناة "الجديد" أنه تم تأجيل الجولة السادسة "من المفاوضات وبالأمس، تم استئناف المفاوضات بين الطرفين بعد توقف لأشهر بسبب خلافات في التفاوض.

    وفي حديثه لـ"عالم سبوتنيك" قال دكتور رائد المصري أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية:

    "إن المفاوضات على ترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل لا يمكن ان تؤدي الى نتيجة، بسبب الوفد اللبناني المفاوض وتصريحات رئيس الجمهورية، وتمنعه عن إمضاء المرسوم 6433 عام 2011، والذي يعطي لبنان حقه السيادي والشرعي وفق القانون الدولي ثم تمنعه عن إرساله إلى الامم المتحدة مما عطل مهمة الوفد المفاوض وأضعف موقفه".

    وأضاف المصري ان لبنان بالأساس توجه بالتفاوض إلى الوسيط الأمريكي وليس الإسرائيلي وبالتالي ذهب الوفد اللبناني بلا غطاء سياسي في حين إسرائيل زادت من تشددها لان إسرائيل تعرف ضعف موقف الوفد اللبناني وبالتالي ستأخذ المفاوضات مسارا طويلا حتى تحدث تغيرات إقليمية ومن ثم تتوضح المعالم بشكل أكبر وهي الصورة التي سيتشكل عليها بنيان المنطقة.

    الحكومة الليبية تجدد مطالبتها لتركيا لسحب قواتها من ليبيا

    جددت الحكومة الليبية مطالبتها لتركيا بسحب قواتها من الأراضي الليبية، خلال المباحثات التي أجرتها في طرابلس مع وفد تركي رفيع، ضم وزيري الخارجية، مولود

    جاويش أوغلو، والدفاع خلوصي أكار، ورئيس أركان الجيش يشار جولار، ورئيس المخابرات هاكان فيدان.

    وقالت وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش «لقد طلبنا من تركيا التعاون لإخراج كل القوات الأجنبية الموجودة في ليبيا»، معربة عن أملها في أن تتخذ تركيا خطوات لتنفيذ كل مخرجات مؤتمر برلين، وقرارات مجلس الأمن بشأن ليبيا، وأكدت التزام بلادها خريطة الطريق، المنبثقة عن مؤتمر الحوار الوطني الليبي، وصولاً إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية بنهاية العام الحالي.

    كما أجرى وزير الدفاع التركي مباحثات مع رئيس الأركان العامة للجيش الليبي، محمد الحداد، حضرها رئيس أركان الجيش التركي، تناولت التعاون العسكري بين البلدين في ضوء مذكرة التفاهم للتعاون العسكري والأمني الموقعة مع حكومة الوفاق السابقة.

    وفي حديثه لعالم سبوتنيك قال منصور عاطي، المحلل السياسي الليبي:

    "إن التواجد التركي في ليبيا شيء واضح وكان منذ بداية الأحداث والحرب، وما بعد ذلك كان استجلاب مجموعة أخرى حتى بدون معاهدة أو اتفاق، بعد ذلك تم تعزيز وجودهم باتفاقية وقعت مع حكومة السراج ومن ثم تم استجلاب آخرين فزاد العدد بالطبع".

    وأضاف عاطي أن "وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش طالبت نظيرها التركي بالفعل بإخراج جميع القوات من ليبيا سواء كانت التركية أو غيرها وبشكل متوازٍ، والمطالبة كانت واضحة لجميع القوات سواء كانت نظامية أو غيرها ولم يكن هناك استثناء سواء شرق البلاد أو غربها وحتى مسألة فتح الطريق الساحلي مرهونة بتحقيق هذا الشرط".

    اتصال ثان خلال شهر بين الملك سلمان والرئيس أردوغان

    تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، اتصالاً هاتفياً، من الرئيس التركي رجب طيب ‏أردوغان‎. وجرى خلال الاتصال، بحث العلاقات الثنائية بين البلدين. ويعد هذا الاتصال الثاني بين الملك سلمان وأردوغان خلال اقل من شهر.

    ومرت العلاقات بين تركيا والسعودية بفترة من التوتر على خلفية وقوف تركيا بجانب قطر خلال مرحلة المقاطعة الخليجية المصرية بالإضافة الى قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في تركيا على يد فريق سعودي.

    ودخلت تركيا في مرحلة جديدة لمحاولة تحسين العلاقات مع السعودية كما تبدأ ايضا جولة مباحثات مع مصر على مدى يومين في محاولة لتطبيع العلاقات من جديد.

    وفي حديثه لـ "عالم سبوتنيك" قال المحلل السياسي دكتور محمد حربي:

    إنه "يبدو أن تركيا أدركت مؤخرا أعماقها الاستراتيجية الحقيقية وليست التكتيكية المرحلية الوقتية، فلاحظنا تغيرا في عدة ملفات من قبل تركيا خاصة انهم مقبلون على انتخابات 2023 فضلا عن مواجهة تركيا ضغوطا داخلية ودولية".

     وأضاف حربي أن "الملفات كلها متكاملة وتحمل بعضها ولا يمكن فصل ملف عن آخر فالمحادثات بين مصر وتركيا مرتبطة بالطبع بالتركية السعودية، بالتالي لا أتوقع أن تتضرر أطراف من عودة العلاقات السعودية التركية إلى طبيعتها فهي علاقات الكل فيها رابح وليست علاقات رابح وخاسر؛ فتركيا يمكن أن تتضرر أكبر إن لم تمض قدما خاصة على الوضع الاقتصادي وقد قدمت تركيا بالفعل مؤشرات كثيرة لتغيير موقفها".

    للمزيد من التفاصيل والأخبار تابعوا "عالم سبوتنيك"...

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook