06:40 16 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    الأركان الروسية

    الدفاع الروسية: الاتصالات العسكرية بين موسكو وواشنطن تمنع وقوع حوادث في سوريا

    © Sputnik . Sergey Mamontov
    روسيا
    انسخ الرابط
    110

    قالت وزارة الدفاع الروسية أن قنوات الاتصال العسكرية بين موسكو وواشنطن، تسمح بمنع وقوع حوادث في الجمهورية العربية السورية وإيجاد حلول للأزمة في البلاد.

    موسكو — سبوتنيك. أكدت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، أن رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، فاليري غيراسيموف، أرسل رسالة إلى رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال جوزيف دانفورد بشأن الأوضاع في سوريا.

    وقالت الوزارة في بيان: "تؤكد وزارة الدفاع الروسية إرسال في تموز/ يوليو رسالة إلى رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال جوزيف دانفورد، عبر قنوات الاتصال السرية الحالية".  

    وأشارت وزارة الدفاع الروسية إلى أن رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية أبلغ نظيره الأمريكي عن التدابير التي اتخذتها موسكو ودمشق لاستقرار الوضع في سوريا.

    وبينت الدفاع الروسية أن موسكو تأمل بأن تكون واشنطن قادرة على اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع انتهاكات الاتفاقيات المتبادلة في سوريا في المستقبل.

    وأعربت الدفاع الروسية عن أملها بأن تكون واشنطن قادرة على اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع انتهاكات الاتفاقيات المتبادلة في سوريا في المستقبل.

    وأضافت الوزارة: "نأسف لخرق الجانب الأمريكي التعهد بعدم الكشف عن محتوى اتصالاتنا إلا بتوافق الطرفين".

    هذا وأكدت الوزارة أن قنوات الاتصال العسكرية بين موسكو وواشنطن تمنع وقوع حوادث في الجمهورية العربية السورية، وتساهم بايجاد حلول للأزمة في البلاد.

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية: عودة أكثر من 300 لاجئ من لبنان إلى سوريا خلال يوم
    الدفاع الروسية: تدمير طائرة مسيرة أطلقها مسلحون باتجاه قاعدة حميميم في سوريا
    تعيين القائد السابق للقوات الروسية في سوريا نائبا لوزير الدفاع الروسي
    الدفاع الروسية: قواتنا دمرت طائرة بدون طيار اقتربت من قاعدة حميميم
    الدفاع الروسية: عودة أكثر من 260 لاجئ إلى سوريا خلال اليوم الماضي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار وزارة الدفاع الروسية, أخبار سوريا, التسوية في سوريا, هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية, هيئة الأركان الأمريكية, وزارة الدفاع الروسية, روسيا الاتحادية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik