07:07 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعربت الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، عن احتجاجها للسفير الألماني في موسكو، غيزا أندرياس فون غاير، على خلفية الاتهامات والإنذارات الموجهة لروسيا في ضوء قضية المدون الروسي، أليكسي نافالني، حيث حملت الحكومة الألمانية وحلفاءها في الناتو والاتحاد الأوروبي، المسؤولية الكاملة عن عواقب مثل هذه السياسة.

    موسكو - سبوتنيك. وجاء في بيان وزارة الخارجية الروسية، بعد استدعاء السفير الألماني إلى الوزارة، اليوم: "تم توجيه احتجاج شديد اللهجة للسفير على خلفية الاتهامات التي لا أساس لها من الصحة والإنذارات الموجهة من ألمانيا ضد روسيا على خلفية مرض المواطن الروسي نافالني، وكذلك استغلال برلين للوضع لتشويه سمعة بلادنا على الساحة الدولية".

    وأضاف البيان: "كما تم تجديد المطالبة بالاستجابة الفورية والرد الموضوعي من الجانب الألماني، على خلفية هذه الهستيريا، على الطلب الرسمي الذي قدمته النيابة العامة الروسية بتاريخ 27 آب/أغسطس، بتقديم كل البيانات الطبية، بما فيها التحاليل ونتائج الفحوصات والعينات، بهدف دراستها دراسة شاملة وفحصها من قبل المختصين".

    وتابع البيان: "تم إخبار السفير بأن عدم تقديم البيانات المذكورة أعلاه سيعتبر رفضا من الحكومة الألمانية الكشف عن الحقيقة في إطار تحقيق موضوعي، وتصرفاتها السابقة واللاحقة بشأن نافالني كاستفزاز عدائي جسيم ضد روسيا، محفوف بالعواقب على العلاقات الروسية الألمانية، و تعقيد خطير للوضع الدولي".

    وأوضحت وزارة الخارجية الروسية أن المسؤولية الكاملة عن عواقب مثل هذه السياسة ستقع على عاتق الحكومة الألمانية وحلفائها في الناتو والاتحاد الأوروبي.

    وأعلنت نائبة المتحدث باسم الحكومة الألمانية، مارتينا فيتز، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، أن الحكومة الألمانية ستقرر ما يجب القيام به بشأن قضية المعارض الروسي، أليكسي نافالني، عبر الاتصالات مع الشركاء ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

    من جانبه وصف وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في وقت سابق من اليوم، اللهجة التي أعربت فيها برلين عن موقفها من قضية نافالني بأنها غير مقبولة.

    ووصفت وزارة الخارجية الروسية نهج ألمانيا في قضية المعارض الروسي أليكسي نافالني بغير البناء، وهذا يحول دون تحديد ملابسات قضية نافالني في التسميم المزعوم ، وشددت على أنه في ظل عدم وجود بيانات من ألمانيا حول "قضية نافالني" ، فإن "تأجيج الهستيريا حول هذه القضية آخذ بالازدياد" ، مشيرة أن ألمانيا لا تعتبر أنه بالإمكان الرد بشكل سريع وبناء على طلب روسيا، بالرغم من المطالبات بشأن "قضية أليكسي نافالني.

    وكان نافالني قد تعرض لوعكة صحية مفاجئة، يوم 20 آب/أغسطس الماضي، بعد إقلاع طائرة كانت تقله من مدينة أومسك الروسية إلى موسكو، ما أجبر الطائرة على الهبوط الاضطراري ونقله إلى مركز العناية المركزة في مدينة تومسك الروسية، ويخضع حالياً للعلاج في عيادة" شاريتيه" في برلين.

    وأكد وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، أن بلاده يمكن أن ترسل المعلومات المطلوبة المتعلقة بقضية المدون الروسي أليكسي نافالني، إلى موسكو، مضيفا بأن هذه العملية طويلة ومرتبطة بظهور معلومات جديدة.

    وأعلنت الحكومة الألمانية في وقت سابق، أن الفحوصات التي أجريت في المختبر التابع للجيش الألماني كشفت أن نافالني تعرض للتسميم باستخدام مادة "نوفيتشوك.

    انظر أيضا:

    السفير الروسي لدى بريطانيا بشأن نافالني: الاتهامات الموجهة لروسيا غير مقبولة
    لوكاشينكو: قدمت معلومات سرية حول نافالني لموسكو لأن بوتين صديقي وقدم الدعم لي
    ريابكوف: العقوبات الأمريكية بسبب قضية نافالني ممكنة لكننا لن نغير نهجنا
    الكلمات الدلالية:
    ألمانيا, الناتو, الخارجية الروسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook