19:25 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 90
    تابعنا عبر

    ذكرت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الجمعة، أن نائب وزير الخارجية الروسي أوليغ سيرومولوتوف التقى السفير الأرميني في موسكو فاردان توغانيان، وبحث الجانبان الوضع في قره باغ، وشددا على ضرورة انسحاب المسلحين القادمين من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من منطقة الصراع.

    وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها: "في 23 أكتوبر التقى نائب وزير خارجية روسيا أوليغ سيرومولوتوف بالسفير فوق العادة والمفوض لجمهورية أرمينيا لدى روسيا فاردان توغانيان. وتبادل الجانبان الآراء في سياق التصعيد الجاري في منطقة النزاع في قره باغ".

    وأضاف البيان أنه "تم التأكيد على عدم قبول نقل مقاتلي التشكيلات المسلحة غير الشرعية من عدد من دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى المنطقة وضرورة انسحابهم الفوري من هناك".

    وذكرت صحيفة "​وول ستريت جورنال​" الأمريكية في تقريرها أن "مئات المقاتلين السوريين المرتبطين ب​تركيا​ انتشروا في منطقة الصراع في ​قره باغ​"، موضحةً أن "المئات من أعضاء ​الجماعات المسلحة​ السورية المتحالفة مع تركيا شاركوا في المعارك بين ​أذربيجان​ و​أرمينيا​".

    ولفتت الصحيفة، وفقا لمصادرها، إلى أن "مئات آخرين يستعدون للسفر إلى هناك"، منوهةً بأن "أنباء بدأت تنتشر في صفوف الجماعات المتمردة السورية منذ تموز، تفيد بأن تركيا تقوم بتجنيد مقاتلين للمشاركة في الأعمال العدائية". وأوضحت أن "إرسال المسلحين من ​سوريا​ إلى منطقة الصراع جرى في منتصف أيلول، في مجموعات تصل إلى 100 شخص في وقت واحد".

    يذكر أن الاشتباكات العسكرية بين أرمينيا وأذربيجان كانت قد تجددت، في 27 أيلول/ سبتمبر الماضي، في أعنف جولة من الصراع المستمر منذ نحو ثلاثة عقود، وسط اتهامات متبادلة ببدء القتال واستقطاب مسلحين.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook