17:29 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

     أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو سترد على عقوبات الاتحاد الأوروبي ضدها بسبب قضية المعارض الروسي ألكسي نافالني.

    وجاء في بيان الخارجية الروسية، اليوم الثلاثاء: "على أساس مبدأ المعاملة بالمثل، تم اتخاذ قرار بتوسيع قائمة ممثلي الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي المحظورين من دخول روسيا".

    وأضاف البيان: "لقد تم تقديم المذكرات الشفوية من وزارة الخارجية الروسية والإبلاغ عن هذه الخطوة إلى رؤساء البعثات الدبلوماسية لألمانيا وفرنسا والسويد، كما تم إرسالها إلى بعثة الاتحاد الأوروبي في موسكو".

    وأكد البيان على أن "الدول التي بدأت هذه الخطوة لم تقدم أي أدلة في هذه القضية ليس فقط للسلطات الروسية، على الرغم من مناشداتنا المتكررة لها، ولكن حتى لشركائها في الاتحاد الأوروبي".

    وسبق أن وضع الاتحاد الأوروبي حيز التنفيذ قرارًا بشأن فرض عقوبات على ستة روس ومعهد علمي فيما يتعلق بالوضع مع زعيم المعارضة أليكسي نافالني. كما قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن روسيا ردت على العقوبات بالمثل ضد عدد من ممثلي ألمانيا وفرنسا فيما يتعلق بالوضع مع نافالني وستبلغ شركاءها الأوروبيين عنها قريبًا.

    ونُقل نافالني إلى مستشفى في مدينة أومسك، في 20 آب/ أغسطس الماضي، بعد أن مرض على متن طائرة.

    وبناءً على نتائج الاختبارات، وصف الأطباء المحليون التشخيص الرئيسي بأنه اضطراب التمثيل الغذائي، والذي تسبب في تغيير حاد في نسبة السكر في الدم.

    ولم يتضح وقتها سبب ذلك، لكن وفقًا لأطباء أومسك، لم يتم العثور على سموم في دم نافالني.

    ولاحقا، تم نقله بالطائرة إلى ألمانيا. وأعلنت الحكومة الألمانية، نقلاً عن مسعفين عسكريين، أن نافالني قد تسمم بمادة من مجموعة "نوفيتشوك".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook