08:19 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت الناطقة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الاثنين، أن موسكو لا تتهرب من الحوار مع حلف شمال الأطلسي، مشيرة إلى استعداد روسيا لبحث مسائل خفض التصعيد ومنع الحوادث، ولكن بمشاركة خبراء عسكريين.

    وكتبت زاخاروفا على صفحتها الخاصة على قناة "تليغرام" ردا على تصريحات الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ التي قال فيها إن الحلف دعا روسيا لاستئناف اللقاءات في إطار مجلس الناتو-روسيا، لكن الحلف لم يتلق ردا إيجابيا: "روسيا لا تتهرب من الحوار مع الناتو ومستعدة لمناقشة جادة لمسائل خفض التصعيد ومنع الحوادث".

    وأضافت قائلة: "لكن هذه المباحثات بشأن هذه الموضوعات ليس لها معنى بدون مشاركة خبراء عسكريين".

    وبقي حلف الناتو معاديًا لروسيا حتى بعد أن أقدمت روسيا على حل حلف وارسو الذي كان يواجه الناتو في الحرب الباردة، وانهيار اتحاد الجمهوريات السوفيتية.

    واتجه الناتو منذ عام 2014 لترك جزء من أسلحة القوات المشاركة في المناورات العسكرية التي ينظمها الحلف عند حدود روسيا. كما راح يعزز قواعده العسكرية قرب حدودروسيا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook